أسهم “آبل” تهبط 4.5%.. ما السر؟

 

دبي – رويترد عربي| هبطت أسهم شركة آبل 4.5% عقب خفض محللي بنك أوف أمريكا تصنيفه.

وقال المحللون إنهم رجحوا “طلبا أضعف من المستهلكين” بـ2023، نظرا لتحديات الاقتصاد الكلي.

وخفض هؤلاء تصنيف آبل من شراء إلى محايد، والسعر المستهدف من 185 دولارا إلى 160 دولارا للسهم.

وجاء ذلك عقب تقرير صحيفة “بلومبرغ” أوضح أن الشركة طلبت من موردين وقف خطط زيادة الإنتاج لجهاز “iPhone 14” الجديد.

جاء ذلك عقب فشلها برؤية ارتفاع الطلب كما كان متوقعًا، ما ساهم بتراجع سهم الشركة.

Advertisement

وتلقى رئيس شركة “آبل” الأمريكية تيم كوك 1400 ضعف متوسط راتب الموظف العادي، ‏خلال عام 2021 المنصرم.‏

وذكر موقع “ذا فيرج” التقني أن كوك تقاضى عدا عن جوائز الأسهم، قرابة 100 مليون دولار.

وبينت “آبل” إن متوسط أجور موظيفها في عام 2021 بلغ 68254 دولارا، بعدما كان متوسط ​​الأجر عام 2020 هو 57783 دولارا.

وأشارت إلى أن نسبة الأجور ارتفعت 256 ضعفا لراتب تيم كوك.

وصعدت إيرادات شركة “آبل” 30 في المئة، لتبلغ 365.82 مليار دولار بالسنة المالية 2021.

وقال الموقع إن ذلك عزز أسهمها لتتخطى 3 تريليونات دولار في رسملة السوق لفترة وجيزة هذا العام.

وتلقى تيم الذي ظل راتبه عند 3 ملايين دولار، 82.3 مليون دولار على شكل جوائز للأسهم، و12 مليون دولار لتحقيق أهداف “آبل”.

وكذلك 1.4 مليون دولار للسفر الجوي، وأقساط التأمين وغيرها.

وتقاضى كوك إجمالي قدره على 98.7 مليون دولار عام 2021، مقارنة بـ14.8 مليون دولار في عام 2020.

واستلم رئاسة الشركة في شهر أغسطس من عام 2011، بعد تنحي مؤسس الشركة، ستيف جوبز، قبل أشهر من وفاته.

 

قد يعجبك ايضا