إصابة الفنانة ليلى طاهر بفيروس كورونا

أعلن الإعلامي محمود سعد إصابة الفنانة ليلى طاهر بفيروس كورونا المستجد، خلال الفترة الماضية، وأصبحت من بين النجوم الذين أصيبوا بالفيروس.

جاء الإعلان عقب الاعتذار الذي تقدمت به الفنانة المصرية عن الظهور في برنامج “باب الخلق”، حيث كان من المفترض ظهورها خلال الحلقة المقبلة.

وتمنى لها سعد الشفاء العاجل من المرض مشيرا إليها أنها أكدت له أنها ستحل ضيفة عليه، بمجرد أن يتم شفائها من فيروس كورونا.

وقال محمود سعد في الحلقة الماضية من البرنامج: كان هناك موعد سوف يجمعنا مع الفنانة ليلى طاهر في البرنامج.

 لكنها اعتذرت بسبب إصابتها بفيروس كورونا، وأنها سوف تظهر في البرنامج عقب شفائها.

وسائل الإعلام المصرية أكدت أن الحالة الصحية للفنانة الكبيرة ليلى طاهر ليست بالحرجة، وهي تخضع حاليا للعلاج.

من هي ليلي طاهر

Advertisement

أسمها الحقيقي شيرويت مصطفى إبراهيم فهمي ولدت في 13 مارس 1942 لأسرة مصرية، والدها مهندس زراعي ووالدتها ربة منزل. 

حرصت على استكمال تعليمها على الرغم من بدايتها الإعلامية حيث حصلت على بكالوريوس خدمة اجتماعية.

بدأت حياة النجومية بالعمل كمذيعة تلفزيونية مع بدايات التليفزيون المصري عام 1960، حتى بعد اكتشفها رمسيس نجيب لتكون بطلة من بطلات روايات إحسان عبد القدوس.

قالت عن نفسها: بدايتي كانت في السينما من خلال فيلم أبو حديد الذي أديت فيه دور البطولة مع فريد شوقي.

 وقد تم إنتاجه وعرضه في عام 1958 قبل العمل بالتليفزيون المصري الذي لم يفتتح الا في عام 1960.

أي بعد فيلم أبو حديد. 

تزوجت الفنانة الكبيرة ست مرات، المرة الأولى من محمد الشربيني حيث أنجبت منه ابنها الوحيد أحمد. 

وبعد انفصالها تزوجت المخرج حسين فوزي ثم انفصلت عنه ثم تزوجت بعده من الصحفي نبيل عصمت.

وعقب انفصالها عنه تزوجت الفنان يوسف شعبان و انفصلت عنه وتزوجت خالد الأمير وبعد انفصالها عنه تزوجت شخصًا من خارج الوسط الفني.

خلال الفترة المقبلة سوف تتضح لنا تطورات الحالة الصحية للفنانة المصرية، مع التمنيات بالشفاء العاجل.

قد يعجبك ايضا