اذكار الصباح والمساء الصحيحة.. تعرف عليها ورددها يوميا

تعتبر اذكار الصباح والمساء الصحيحة من أهم المواضيع الدينية التي تجذب انتباه الناس.

حيث تعد من أهم المعلومات الشرعية أو الدينية التي يجب على كل مسلم أن يكون على علم بها.

حتى يداوم على ذكرها في الصباح والمساء من يومه 

وذلك ليكون الشخص في حفظ الله تعالى ورعايته في كل وقت.

سنسلط في هذا المقال الضوء على اذكار الصباح والمساء الصحيحة: 

اذكار الصباح 

يستحب أن يقول المسلم اذكار الصباح في كل صباح يوم جديد، حيث أشار العلم أن وقت اذكار الصباح.

Advertisement

يبدأ بعد منتصف الليل ويستمر الي الزوال وهذا في العموم.

ولكن على وجه الدقة يفضل قراءة اذكار الصباح من بعد صلاة الصبح حتى طلوع الشمس.

قال تعالى في سورة ق: “وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ الْغُرُوبِ”[3].

علاوة على ذلك نذكر الآن أصح الاذكار التي وردت في السنة النبوية الشريفة:

قراءة آية الكرسي في كلِّ صباح ثلاث مرات، وآية الكرسي هي: “اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ.

مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ .

وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ”[1].

بالاضافة إلى ذلك يمكن قراءة سورة الإخلاص: “قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ * اللَّهُ الصَّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ”. (ثلاث مرات) 

وفي نفس السياق قراءة سورة الفلق: “قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ * مِنْ شَرِّ مَا خَلَقَ * وَمِنْ شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ.

وَمِنْ شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ * وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ”. (ثلاث مرات)

علاوة على قراءة سورة الناس صباحا: “قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ * مَلِكِ النَّاسِ * إِلَهِ النَّاسِ * مِنْ شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ.

الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ * مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ”. (ثلاث مرات)

ومن أذكار الصباح قول: “أَصبَحْنا على فِطرةِ الإسلامِ، وعلى كَلِمةِ الإخلاصِ.

وعلى دِينِ نَبيِّنا محمَّدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، وعلى مِلَّةِ أبِينا إبراهيمَ، حَنيفًا مُسلِمًا، وما كان مِنَ المُشرِكينَ”.

ومن الأذكار التي تُقال في كل صباح: “بسمِ اللهِ الذي لا يَضرُ مع اسمِه شيءٌ في الأرضِ ولا في السماءِ.

وهو السميعُ العليمِ”.

وفي نفس السياق من الأذكار: “اللَّهُمَّ أنْتَ رَبِّي لا إلَهَ إلَّا أنْتَ، خَلَقْتَنِي وأنا عَبْدُكَ، وأنا علَى عَهْدِكَ ووَعْدِكَ ما اسْتَطَعْتُ.

أعُوذُ بكَ مِن شَرِّ ما صَنَعْتُ، أبُوءُ لكَ بنِعْمَتِكَ عَلَيَّ، وأَبُوءُ لكَ بذَنْبِي فاغْفِرْ لِي، فإنَّه لا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إلَّا أنْتَ”.

علاوة على ذلك يمكن القول: “اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ، في الدنيا والآخرةِ، اللهمَّ إني أسألُك العفوَ والعافيةَ.

في دِيني ودنيايَ وأهلي ومالي، اللهمَّ استُرْ عوراتي، وآمِنْ روعاتي، واحفظني من بين يدي، ومن خلفي، وعن يميني

قد يعجبك ايضا