ارتفاع قياسي على نسبة الخلع في السعودية.. ما الأسباب؟

 

الرياض – رويترد عربي| نشرت المحامية هيفاء الخطيب تفاصيل مثيرة عن أهم أسباب ارتفاع نسبة الخلع في المملكة العربية السعودية.

وذكرت “الخطيب” ببرنامج “الراصد” عبر “الإخبارية” أن اكتفاء المرأة ماديا هو من الأسباب التي أججت حالات الخلع.

وقالت إن “المرأة في السابق تتعرض لسوء عشرة من الزوج أو عنف جسدي أو حتى عنف لفظي، لكن تضطر لتتحمل الإساءة”.

لكن “الخطيب” أوضحت أنها كانت مضطرة أن تتحمل لأنها كانت لا تستطيع أن تعول نفسها وأبنائها.

وقالت إنه ومع زوال هذا الحاجز، أصبح إقدام النساء على الخلع بشكل أكبر في السعودية.

ولفتت إلى سبب كان له دور في زيادة نسبة الإقدام على طلب الخلع، وهو الانفتاح، والتباهي بحالات الرفاهية وحالات الحب.

Advertisement

وأشارت إلى أن ذلك لإظهار الجانب الإيجابي فقط عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ومقارنة النساء حياتهن بحياة الآخرين.

وكشفت الباحثة في الأمن الفكري فهدة العريفي عن رواج واسع لتجارة الزواج في المملكة العربية السعودية من أجل استحصال المال.

وقالت فهدة في ظهور تلفزيوني إن القضية هنا أن المرأة تبحث عن المال فيما يتفق معها الرجل آملا في التغيير.

وبينت أن تجارة الزواج في السعودية لا تنحصر بعمر معين للمرأة”، مضيفة: “الأكثرية تكون لنساء ليس لديهن دخل مادي والمرأة متزوجة شخص فقير وتخلعه للزواج من ثري”.

وأوضحت أن تجارة الزواج في صعود ويزيدها مشاهير التواصل المسهلين لأمر الطلاق، مبينة أنها تعرف نساء تزوجن أكثر من 7 مرات.

وانتشر على نطاق واسع مقطع مصور لأصدقاء عريس يقدمون مبلغ 512 ألف ريال كهدية في حفل زواجه في السعودية.

ويتجمع الفيديو معازيم حفل الزواج ويوقف العريس أمام منصة وأعلن أنه وباقي أصدقاء العريس يقدمون له هدية عبارة عن 512 ألف ريال.

وأحدث حالة جدل مع قول العريس: “‏هادي تسمى عندنا الغرامة يعني بترجع”.

وأضاف: “كل شخص حط الفلوس يسجل اسمه والمبلغ اللي قدمه ويرجع ليه لما يكون عنده مناسبة يعني كأنه دين وبيرجع”.

وانتشر على نطاق واسع مقطع فيديو ردة فعل مواطن يتفاجأ بإحضار صديقه فطائر لتناولها في العشاء في المملكة العربية السعودية.

ويظهر المقطع 4 شبان يجلسون على الأرض وأمامهم صينية طعام مغطاة بأوراق مطبخ، وحين استعدوا لتناول الطعام وإزالة الغطاء وجدوا فطائر.

ويبين غضب شاب ويظهر هو يقول لصاحب المنزل “شو الخربطة.. ما أكلت من المغرب”.

فرد: “ما تبغى الأكل.. هذي نعمة”. فيما لم يبدي الباقي أي اعتراض.

والتقط الغاضب طرف الحديث في السعودية، قائلًا لصديقه: ” بتصير مثل الرجاجيل متى؟.. أحد يجيب فطائر.. قلت لك من المغرب ما أكلت شيء”.

وظهر بنهاية المقطع يضرب صديقه بالعقال مرددًا: ” أنت مسخرة ” فيما ارتفع صوت الأخير بالضحك.

وانتشر على نطاق واسع مقطع مصور لمواطن سعودي يتقن اللهجة الصعيدية نفذ مقلبًا طريفًا في عمال مصريين في قطاع المقاولات.

لكن يظهر الفيديو لحظة دخول السعودي مرتديًا “الجلباب والعمامة” وهي الزي التقليدي لدى المصريين الصعايدة، والسلام عليهم بلهجتهم.

ويتضح أن سعودي تحدث اللهجة الصعيدية بإتقان وأخبرهم أنه من سوهاج، ومازحهم بادعاء أن هناك عيوبًا بالبناء أمام زميله الذي وثق المشهد وصاحب البناء.

ويوثق المقطع ردة فعل العمال الصعايدة بموقع البناء، الذين لم يصدقوا إطلاقًا أنه سعودي ويتقن اللهجة الصعيدية.

ونشر مغردون مقطع فيديو وثقت أحداثه يوم 11/18، ويظهر تصادم متعمد بين مركبتين إحداهما “وانيت بيضاء” وأخرى “فورد” في إحدى مناطق السعودية.

ويظهر في المقطع سيارة الوانيت تنتظر الفورد التي أسرعت وصدمتها بقوة من الأمام فحطمت واجهة السيارة.

ويتضح أنه يقوم سعودي بعدها بدفعها من الخلف حتى ارتطمت بالحائط ثم استدارت ودفعتها مرة أخرى في السعودية.

ويبدو في الفيديو أن سائق الفورد الذي اضطر للنزول لتفقد مركبته.

ونشب في المشهد خلاف بين شخصين وتطور الأمر إلى ساحة معركة بالسيارات وسط مكان عام.

 

 

 

للمزيد| الإمارات تطلق 50 مشروعا اقتصاديا لتعزيز قدرة منافسة السعودية

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

قد يعجبك ايضا