الإمارات تطلق 50 مشروعا اقتصاديا لتعزيز قدرة منافسة السعودية

 

أبو ظبي – رويترد عربي| كشف وزير الاقتصاد في الإمارات عبد الله بن طوق عن أبو ظبي تنوي إطلاق 50 مشروعا جديدا لتعزيز القدرة على المنافسة الاقتصادية.

وتحاول أبو ظبي جذب الاستثمار ومساعدة الاقتصاد على التعافي من تداعيات جائحة “كوفيد-19” بعديد الإجراءات.

وأكد وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة سلطان الجابر أن الإمارات ستستثمر فيها 5 مليارات درهم بالتكنولوجيا الرقمية.

وتصدرت السعودية والإمارات قائمة أكبر الاقتصادات العربية وفق تصنيف “فوربس” الأمريكية.

ويستند التصنيف لعوامل أبرزها حجم الناتج المحلي ومعدل النمو ودخل الفرد.

وافتتح الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي أعمق حوض غوص في العالم، حيث انضم الحوض إلى موسوعة “غينيس”.

Advertisement

يبلغ عمق الحوض 60 متراً بينما تبلغ سعته 14 مليون لتر، أي ما يوازي ستة مسابح أولمبية.

تفقد الشيخ حمدان المكونات الخاصة بالمنشأة المقامة على مساحة 1500 متر مربع في منطقة ند الشبا في دبي.

ويحظى الحوض الجديد بتصميم مبتكر على شكل محارة عملاقة وذلك احتفالا بمهنة الغوص لصيد اللؤلؤ.

حيث شكلت تلك المهنة جانباً مهماً من التراث الثقافي العريق لدولة الإمارات كما يدل على ارتباط أهل الإمارات بالبحر ورياضة الغوص.

إذا كنت من محبي رياضة الغوص وتسعى إلى مغامرة جديدة بعيداً عن درجات الحرارة المرتفعة، تستطيع وقتها التوجه إلى دبي.

حيث أصبحت تحتضن وجهة سياحية أخرى جديدة انضمت خلالها إلى موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية.

واستمع الشيخ حمدان إلى الشرح التفصيلي حول المنشأة التي تعدّ من الإضافات الهامة والتي تعزز مكانة دبي على اعتبارها أحد أهم المقاصد السياحة العالمية.

وقال الشيخ حمدان عبر حسابه على تويتر: افتتحنا اليوم ديب دايف دبي، أعمق حوض للغوص في العالم…

تجربة جديدة تقدمها دبي لعشاق المغامرة تأكيداً لمكانتها كوجهة أولى للسياحة، والرياضة، والترفيه.

فيما قال جارود جابلونسكي مدير “ديب دايف دبي” والذي يعد أحد أشهر غواصي الكهوف والذي حقق أرقاماً قياسيةً عالمية.

أن هذه الوجهة الجديدة تعمل على توفير تجربة فريدة للزوار والتي تتم من خلال إشراف فريق يحرص على راحتهم.

كما يقدم المكان خدمات مميزة للجميع، وأشار إلى أن الراغبين في تعلم أسرار الغوص.

يمكنهم الاستمتاع بتجارب استثنائية ضمن بيئة آمنة ومنظمة على أعلى المستويات.

ويعتبر “ديب دايف دبي” بمثابة أكبر استوديو للأفلام تحت الماء على مستوى المنطقة، حيث يقوم على احتضان غرفة تحرير وسائط.

فضلا عن وجود جدار فيديو متعدد الشاشات، علاوة على ذلك وجود 56 كاميرا مثبتة تحت الماء، ونظام إضاءة والذس يضم 164 منفذاً للضوء.

 

قد يعجبك ايضا