الصحة المصرية تبدأ تجربة سريرية جديدة على دواء كورونا

القاهرة –رويترد عربي| انطلق باحثون مصريون في إجراء أول تجربة سريرية جديدة على دواء قد يسهم في علاج مصابي فيروس كورونا المستجد.

وأفاد مصدر في وزارة الصحة المصرية بأن الدواء –لم يذكر اسمه- حاليا في فترة التجربة من أجل اعتماده بشكل نهائي.

وأوضح موقع “مصراوي” أن فريق بحثي تابع لوزارة الصحة المصرية شرع في يوم 9 يونيو الجاري بشكل رسمي بإجراء التجارب على اللقاح.

وتوقع الموقع انتهاء الفريق البحثي من المرحلة الأولى للتجربة مطلع يوليو.

وأشار إلى أن الفريق سيعمل على الانتهاء من كافة تجاربه بشكل نهائي مطلع سبتمبر المقبل.

وبحسب “مصراوي”، فإن التجربة السريرية ستبدأ على قرابة 100 مريض في مستشفيات عزل وفرز مخصصة لمصابي كورونا.

وأوضح المصدر أن اللقاح أظهر ما قال إنه “نتائج واعدة عبر استخدامه بشكل محدود في الدراسات المخبرية”.

Advertisement

وأشار إلى أن هذه التجربة قد ينتج عنها أملا جديدًا لمصابي كورونا من خلال توفير لقاح جديد ورخيص الثمن.

وقال المصدر إن اللقاح يستخدم لعلاج الديدان الطفيلية.

ونبه إلى أن اللقاح أثبت في المقابل فاعليته بشكل قطعي بعلاج مصابي كورونا.

ولفت إلى أن عديد الدراسات البحثية لا تزال تجرى بشأن الدواء.

وكانت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد كشفت يوم الجمعة، عن إطلاق مبادرة رئيس الجمهورية لمتابعة وعلاج الأمراض المزمنة.

وأشارت إلى أن المبادرة تحمل اسم “100 مليون صحة” بغية تشجيع أصحاب الأمراض المزمنة على مواصلة استكمال علاجهم.

وبحسب زايد فإن الحملة ستتابع الحالة الصحية لهم بطرق آمنة في المستشفيات والوحدات الصحية والمراكز الطبية، والقوافل العلاجية بالجمهورية.

ورصدت مصر تسجيل 1363 إصابة جديدة بفيروس كورونا و84 حالة وفاة.

وقالت الصحة المصرية إن الرقم يعني تراجع نسبي عن الأيام السابقة.

وأوضحت أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات هي القاهرة، والجيزة والقليوبية.

وذكرت أن محافظات البحر الأحمر سجلت أقل معدلات إصابات بالفيروس.

وبلغ إجمالي مصابي فيروس كورونا في مصر 50437 حالة منهم 13528 شُفيت، و1938 حالة وفاة. وفق الصحة المصرية.

قد يعجبك ايضا