العقم الهجومي يهزم مصر أمام الأرجنتين في أولمبياد طوكيو

تسبب العقم الهجومي في هزيمة منتخب مصر أمام منتخب التانجو الأرجنتين في ثاني مشاركات فريق كرة القدم المصري في أولمبياد طوكيو 2020.

خسارة المنتخب المصري الأولمبي بهدف نظيف أمام الأرجنتين خلال الجولة الثانية من المجموعة الثالثة بمنافسات كرة القدم.

رفعت رصيد منتخب الأرجنتين إلى ثلاث نقاط حيث حقق أول فوز له في المنافسات، بينما تجمد رصيد منتخب مصر عند نقطة واحدة.

عقب التعادل مع منتخب إسبانيا في افتتاح مباريات المجموعة الثالثة.

تميز الشوط الأول من المباراة بالهجوم المتبادل بين الفريقين، إلا أن أداء المنتخب المصري تميز بالعشوائية وغياب الدور الهجومي.

وذلك نتيجة عدم وجود مهاجم جيد قادر على ترجمة الفرص التي أتيحت للمنتخب المصري، مع تواضع مستوى المهاجم أحمد ياسر ريان.

تمكن المنتخب الأرجنتيني من افتتاح باب التسجيل في الدقيقة الـ53 عن طريق فاكوندو ميدينا.

Advertisement

الذي استغل ارتداد الكرة من القائم الأيسر بعد عرضية داخل المنطقة.

حيث قام بتحويلها إلى داخل الشباك من خلال تسديدة أرضية قوية سكنت شباك الشناوي.

مثل المنتخب المصري الأولمبي في مباراة اليوم كل من: في حراسة المرمى محمد الشناوي.

خط الدفاع: أحمد فتوح – محمود حمدي “الونش” – أحمد حجازي – أسامة جلال – كريم العراقي.

وتكون خط الوسط من كل أكرم توفيق – عمار حمدي، علاوة على ثلاثي الهجوم رمضان صبحي – أحمد ياسر ريان – صلاح محسن.

وتضاءلت فرص المنتخب المصري في الصعود إلى الدور الثاني، حيث يحتاج إلى الفوز على المنتخب الأسترالي.

المنتشي بالفوز على الأرجنتين في المباراة الافتتاحية بهدفين مقابل لا شئ.

المباراة الأخيرة للمنتخب الأولمبي الوطني، أمام نظيره المنتخب الأسترالي، فى تمام الساعة الواحدة ظهر الأربعاء المقبل 28 يوليو 2021.

وهي الجولة الثالثة والأخيرة، من المجموعة الثالثة «c» في أولمبياد طوكيو 2020.

هل سوف يستطيع شوقي غريب المدير الفني للمنتخب المصري تحقيق المعادلة الصعبة.

وإحراز الفوز وإحراج المنتخب المنافس من أجل التأهل للدور التالي.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم عقب المباراة، أكد شوقي غريب المدير الفني للمنتخب المصري على حزنه للنتيجة التي خرجت بها المباراة.

ونفى أن يكون عدم اختيار مهاجم مميز هو السبب الرئيسي في الأداء غير الجيد وغياب الفعالية الهجومية عن المنتخب.

قد يعجبك ايضا