مدير مؤسسة الفضاء الأمريكية: يمكن التنبؤ بمكان سقوط الصاروخ الصيني 

يتحدث العالم في الوقت الحالي الان عن احتمالية سقوط الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة وسقوطه على الأرض.

 حيث لا يعلم العالم بعد عن مكان سقوط وتحديد مساره بشكل يمكن التنبؤ به.

صرح الدكتور الكيالي محمد مدير مؤسسة الفضاء الأمريكية كي اس اف KSF Space Foundation بأن الصاروخ الصيني الذي تم إطلاقه مؤخرا.

مشيرا إلى أن الصاروخ الصيني التائه سوف يواجه مجموعة من الصعوبات في إعادة التحكم به بشكل دقيقه.

 مما ينتج عنه الخروج الكامل على السيطرة في حالة ما إذا لم يتم التوصل له التقاط إشارات التحكم بها.

من ناحية اخرى صراحه الكيالي ان الصاروخ على ارتفاع في مدار الأرض المنخفض سيمر عبر الغلاف الجوي العلوي والمنخفض.

 وهذه الطبقات ستعمل على احراق جزء كبير من الهيكل الصاروخي ومن ثم يؤدي ذلك لتفككه إلى أجزاء صغيرة.

Advertisement

 البعض منها سوف يتم احتراقه في الغلاف الجوي أثناء سقوطها وذلك بفعل العوامل الاحتكاك الحراري لجسم الصاروخ و الأجزاء المتناثرة منه. 

وأضاف الكيالي أن هناك احتمال متبقى لانفجار بعض الأجزاء الخاصة بالصاروخ على سطح الأرض.

 ومن ثم سيكون من الصعب التنبؤ باحداثيات سقوط بعض الأجزاء إلا قبل عدة ساعات من دخول الجسم الصاروخي إلي الغلاف الجوي.

وقال الكيالي أيضا أنه من المعروف في علم الفضاء أن معظم الأجسام التي تتهاوى وتسقط من الفضاء و تحترق في الغلاف الجوي قبل ارتطامها بالأرض.

 وذلك بفضل الطبيعة التي خلقها الله سبحانه وتعالى لحماية الارض من النيازك و الاجسام الأخرى.

تشير البيانات المتاحة من مواقع مراقبة الأجسام الفضائية.

احتمالية إلى أن الصاروخ الصيني سيدخل الغلاف الجوى للأرض يوم 9 مايو المقبل.

الدكتورة سوزان صمويل، الأستاذ المساعد بقسم أبحاث الشمس والفضاء بالمعهد.

تقول أن الصين أطلقت أول وحدة لمحطة الفضاء خاصة بها.

وذلك يوم الأربعاء الماضي 28 ابريل 2021 حيث أطلق صاروخ لونج مارش 5 بي (Long March 5B) بنجاح وحدة تيانخه (Tianhe) .

وتشير سوزان إلى أن قاذفة البعثة  Long March 5B اتجهت بشكل غير متوقع إلى الأرض.

ويبلغ وزنها 21 طنًا تقريبًا وطولها حوالى 30 متر.

البيانات الصادرة من مراكز متابعة الصاروخ الصيني تقول أنه يدور في مدار حول الأرض.

بارتفاعات تتراوح بين 160 الى 260 ك.

على أن سرعته متوسطة تزيد قليلا عن 28 الف كم الأمر الذي يجعله يكمل دورة كاملة حول الأرض في 90 دقيقة في مدار بيضاوى.

وتذهب الدكتورة سوزان إلى أن هناك بعض المدن البعيدة عن مسار الصاروخ.

حيث أنه يدور حول الأرض كل 90 دقيقة تقريبًا.

على أن الميل المدارى لمرحلة Long March 5B الأساسية تقدر ب 41.5 درجة.

وهذا يعني أن جسم الصاروخ يمر شمالًا بعيدًا قليلاً عن نيويورك ومدريد وبكين وحتى جنوب تشيلي وويلينجتون ، نيوزيلندا.

وأشارت إلى أن من المستحيل حتى الآن التنبؤ بنقطة سقوط أو توقيت الصاروخ Long March 5B.

حيث أن سرعة الصاروخ تعتمد على حجم وكثافة الجسم كما تعتمد على بعض المتغيرات منها التقلبات الجوية والنشاط الشمسي وعوامل أخرى.

 

قد يعجبك ايضا