النفط يستقر فوق 75 دولارا.. لهذا السبب؟

 

نيويورك – رويترد عربي| سجلت أسعار النفط يوم الجمعة، انخفاضا لكنها استقرت فوق 75 دولارا للبرميل، وظلت بطريقها لتحقيق مكاسب أسبوعية تفوق 3$.

وقالت وسائل إعلام اقتصادية إن ذلك جاء بفضل التعافي البطيء في الإنتاج الأمريكي بعد إعصاري خليج المكسيك.

وفقط نزلت عقود النفط الآجلة لخام برنت 27 سنتا ما يعادل 0.36% إلى 75.40 دولار للبرميل بعد صعود أمس 21 سنتا.

تدنت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط 39 سنتا أو 0.54% إلى 72.22 دولار.

وجاء ذلك بعد استقرار دون تغيير عند التسوية في الجلسة السابقة، وفقا لـ “رويترز”.

وقالت وكالة دولية إن المخاوف بشأن الإمدادات الأمريكية المتعلقة بالإعصار الذي ضرب البلاد صعدت بأسعار النفط إلى أعلى مستوى في أسبوع.

Advertisement

وأفادت وكالة “رويترز” بأن أسعار النفط صعدت اليوم إلى أعلى مستوى في أسبوع محققة مكاسب للجلسة الثانية على التوالي.

وبينت أن ارتفاع أسعار النفط جاء بظل مخاوف بشأن الإمدادات الأمريكية نتيجة أضرار “إيدا” وتوقعات بزيادة الطلب.

وسجل خام برنت 48 سنتا أو 0.7 بالمئة إلى 73.40 دولار للبرميل.

بينما ارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط 49 سنتا (0.7 بالمئة) إلى 70.21 دولار للبرميل.

وسجلت أسعار النفط الجمعة صعودا جديدا تجاوز لبعض الوقت 73 دولارا للبرميل بدعم من مؤشرات متزايدة على تقليص الإمدادات في الولايات المتحدة.

وصعد خام برنت عند التسوية 1.47 دولار، بما يعادل 2.3 في المئة، إلى 72.92 دولار.

وبحسب رويترز، فإن خام النفط غرب تكساس الوسيط الأمريكي ارتفع 1.58 دولار، بما يعادل 2.3 بالمئة إلى 69.72 دولار.

وبينت أن الخامان مكاسب صغيرة خلال الأسبوع.

وذكرت الوكالة أن برنت ارتفع 41 في المئة إثر تخفيضات إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وتعافي بالطلب من الجائحة.

وتوقف ثلثي إنتاج النفط بخليج المكسيك بالولايات المتحدة أو 1.2 مليون برميل يوميا منذ منتصف أغسطس مع قدوم إعصار إيدا.

وسجلت أسعار النفط الخام انخفاضًا كبير عقب تقليص السعودية أسعاره للعملاء في شرق آسيا مطلع الأسبوع الحالي.

وذكرت وكالة رويترز أن العقود الآجلة لخام برنت نزلت 98 سنتا ما يعادل 1.4 في المئة إلى 71.63 دولار للبرميل بحلول الساعة 0613 بتوقيت غرينتش.

بينما سجل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي تسليم أكتوبر 68.34 دولار للبرميل منخفضا 95 سنتا ما يعادل 1.4 في المئة بفعل قرار السعودية.

وأبلغت شركة النفط السعودية العملاقة أرامكو العملاء في بيان تخفيضها سعر البيع الرسمي في أكتوبر لجميع الخامات التي تُباع في آسيا.

وتعد آسيا هي أكبر منطقة تصدر إليها بواقع دولار واحد للبرميل على الأقل، وتجاوز الخفض التوقعات.

وباتت إمداداته العالمية آخذة في الزيادة.

 

للمزيد| إعصار أمريكا يصعد بأسعار النفط

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

قد يعجبك ايضا