تعرف على أدوات الفيبسوك الجديدة التي تمكن الآباء من مراقبة أبنائهم

أضاف موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك ، أدوات جديدة تمكن الآباء من مراقبة أبنائهم، ممن تقل أعمارهم عن 13 عامًا.

يأتي هذا بعد الأسئلة الملحة المتكررة حول حماية خصوصية الأطفال من خلال الشبكة الاجتماعية.

 وقال الفيسبوك إن المميزات الجديدة ستسهل عملية وصول أولياء الأمور إلى المحادثات النصية التي يقوم بها أطفالهم.

علاوة على ذلك ستتيح لهم فرصة معرفة الحسابات المحظورة أو التى تم إلغاء حظرها خلال التطبيق.

وفي نفس السياق تتيح الأدوات الجديدة مشاهدة أحدث الصور أو مقاطع الفيديو المتبادلة من خلال صندوق البريد، علاوة على إمكانية إزالتها لو تحتم ذلك.

الجدير بالذكر أن الفيسبوك اعترف بوجود ثغرة فى برنامج Messenger Kids فى أغسطس الماضي.

وهي الثغرة والتى مكنت آلاف الأطفال من الانضمام لمجموعات الدردشة.

Advertisement

وهي الخاصية التي لم تحظى بموافقة آبائهم من قبل.

في غضون ذلك خضعت سياسات الفيسبوك للتدقيق على يد بعض الحكومات بخصوص حماية وسلامة الطفل على الشبكة.

خصوصا بعد إعلان الشبكة الاجتماعية عن خطة التوسيع الخاصة بعملية التشفير من البداية إلى النهاية.

وقد حذرت الجمعية الوطنية لمنع القسوة ضد الأطفال NSPCC الشبكة الأوسع انتشار في شبكات التواصل الاجتماعي، من المخاطر التي يمكن أن تطول الأطفال بسبب عملية التشفير.

تجدر الإشارة إلى أن الفيسبوك يفكر فى تطبيق نظام التشفير على تطبيقات الماسنجر والانستجرام، إلى جانب الواتس آب.

وهي الخطوة التي تحظى بقلق كبير من جانب الآباء.

الشرطة البريطانية أكدت أنها من بين أكثر من 9 آلاف حالة، كانت الشرطة على علم بنصوص المحادثات بين الأطفال والأطراف الأخرى.

كما تشير البيانات الخاصة والتى حصلت عليها المؤسسة الخيرية، أن طلبات حرية المعلومات التي تتاح لقوات الشرطة في الفترة بين أبريل 2018 و 2019 .

بلغت نسبتها 22٪ والتي تم الإبلاغ عنها على شبكة الانستقرام، فيما احتل الفيس بوك أو ماسنجر المرتبة الثانية بنسبة 19٪ .

قد يعجبك ايضا