تغيير ملامح وجهها بالكامل.. حليمة بولند تفاجأ متابعيها بشكل جديد بعد عمليات تجميل

أثارت الإعلامية الكويتية حليمة بولند، حالة من الجدل بعد ظهورها بشكل مختلف تماما بعد خضوعها لعمليات تجميل مؤخرا وغيرت شكلها بشكل كامل.

أظهرت الصور التي نشرتها حليمة بولند عبر حسابها على “انستغرام”، وهي بوجه نحيف ومنحوت بإبر “تكساس” التجميلية.

حيث بدت بشفاه منتفخة جدا وبشكل بطة مع أنف صغير.

Advertisement

بالإضافة إلى ذلك جاء شكل عينيها بشكل مختلف تماما وذلك بسبب انتفاخ وجنتيها بشكل مبالغ فيه.

مما تسبب في ظهور الإعلامية الكويتية وكأنها امرأة أخرى؛ لتثير الجدل بين المتابعين الذين اعتبروا أنها اعتادت على إثارة الجدل بعمليات التجميل التي تخضع لها لتغيير ملامح وجهها.

الجدير بالذكر أن حليمة بولند تتعمد بشكل كبير على إثارة الجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

حيث نشرت مقطع فيديو لهاتف جديد اشترته بمناسبة عيد الحب.

أظهر مقطع الفيديو الهاتف المصنوع من الذهب خصيصا باسم حليمة بولند من عيار 24 ومن الألماس أيضا.

تحدثت حليمة في الفيديو عن مواصفات الهاتف الذي يحمل اسمها على ظهره، وسعره الذي شكل صدمة بالنسبة لمتابعيها.

قالت الإعلامية الكويتية في الفيديو:”المفاجأة، هذا هاتف ذهب عيار 24 وحولينه كله ألماس. شوفوا الجمال والتفاصيل الأنيقة والحلوة”.

وأضافت: “وأنا طالبته باسمي ذهب عيار 24، في ذهب عيار 21، وعيار 18، وفي مطلي ذهب”.

وتابعت: “وفي ألماس أن طالبته ألماس.. وكله بأسعار مختلفة يبدأ من 900 دينار إلى 10 آلاف دينار حسب الطلب”.

وتفاعل الكثير من المتابعين على مواقع التواصل الاجتماعي مع هدية حليمة بولند، فمنهم من سخر منها والبعض الآخر انتقد أسلوبها في محاولة لفت الانتباه لها.

الجدير بالذكر أن ذكر أحد الحسابات المشهورة عبر “إنستغرام، أن النيابة تحقق مع المذيعة الكويتية حليمة بولند.

وذلك لنشرها الكثير من مقاطع الفيديوهات الخادشة للحياء على حسابها الشخصي عبر تطبيق “سناب شات.

تعرضت حليمة بولند للسخرية من متابعيها، بعد أن عبّرت منذ أيام عن سعادتها لعودة الحياة إلى طبيعتها من خلال المناسبات وافتتاح المعارض.

وعندما ذهبت إلى افتتاح أحد المحال التجارية، وظهرت في مقطع فيديو وهي برفقة عدد من الحراس الشخصيين.

ولم تمر ساعات قليلة على نشرها هذا الفيديو  حتى تم الإعلان في الكويت الإقفال العام بسبب جائحة كورونا المستجد، الأمر الذي عرّض الإعلامية الكويتية للسخرية.

قدمت حليمة بولند الكثير من البرامج عبر مختلف القنوات الخليجية والعربية.

كما أنها قدمت الكثير من المهرجانات مثل مهرجان صلالة وليالي دبي وهلا فبراير، وأيضا حصلت على لقب “ملكة جمال الإعلاميات العرب”.

ولكن هذا لا يمنعها من التعرض للكثير من الانتقادات بسبب دلعها المتصنع في جميع برامجها.

وأزيائها الصارخة التي لا تتناسب مع قدسية شهر رمضان، حيث يعرض كافة أعمالها في رمضان.

قد يعجبك ايضا