خريطة الأحلام التركية.. يشمل دول عربية وموقع مميز لإسرائيل

عرض التلفزيون التركي الرسمي TRT1 تقريرا حول ما يسمى بخريطة لمناطق النفوذ التركي بحلول 2050.

وهي الخريطة التي أثارت الكثير من السخرية في كل دول الجوار التركية، خاصة أنها تشمل بعض الدول العربية.

التي لها ثقل كبير فى المنطقة الشرق الأوسط.

السخرية امتدت أيضا إلى روسيا، حيث سخر عدد كبير من النواب الروس من الطموحات التركية فى المنطقة، ونظروا إلي الخريطة باستخفاف وغضب.

الخريطة المزعومة تمتد من شمال أفريقيا مرورا بدول الشرق الأوسط، حيث تتضمن غالبية الدول العربية إلى جانب اليونان.

علاوة على الوصول إلى بعض الأراضي الروسية، وجمهوريات الاتحاد السوفييتي السابقة.

وهو الأمر الذي أثار استخفاف قياديون في مجلس الاتحاد الروسي الذي يعرف بأسم الدوما، على أن طموح اردوغان لا يعرف أي حدود.

Advertisement

إلا أن البعض أشار إلى الرئيس التركي لا يضع حسبانا لأي دولة في المنطقة غير إسرائيل، التي خرجت خارج خارطة الطموح التركية.

وعلق أحد أعضاء مجلس الدوما الروسي ويدعي فلاديمير جباروف: أن المعلومات التي يتم عرضها بهذا الشكل.

مجرد عرض لمعرفة ردود الأفعال.

مشيرا إلى أن روسيا لن تولي أى اهتمام بمثل تلك الخريطة.

في غضون ذلك دعا النائب الأول لرئيس لجنة الدفاع في الدوما أندريه كراسوف، إلى قيام المسئولين الأتراك بإعادة قراءة التاريخ.

خريطة الأحلام التركية
خريطة الأحلام التركية

وذهب البعض إلى الخريطة مجرد أحلام تاريخية للدولة التركية ومر عليها ثلاثة قرون.

الخريطة أثارت غضب عدد آخر من الإعلاميين الروس، حيث ذهب بعضهم إلى أن الخريطة يروج لها أنصار الإخوان المسلمين.

وأنها تعد حلم الخلافة التركية 2050، مشيرا إلى أنهم يحاولون استعادة كافة الدول التي كانت تحت الحكم العثماني.

علاوة على دول اليونان وقبرص والقوقاز وأجزاء من روسيا ودول الخليج.

وذهب بعض السياسون إلى أن حلم أردوغان بأن يعيد النظام التركي للنفوذ والسيادة التي كانت عليها الدول العثمانية، على أن فكر بطريقة جدية.

والتي تتمثل في عدم المساس بإسرائيل، حيث يعلم جيدا أن لن يستطيع مجاراة الدولة العبرية.

يأتي هذا في الوقت الذي تقام فيه بعض اللقاءات السرية بين مسئولون في تركيا والسعودية والإمارات.

في محاولة لعودة العلاقات بينهما لسابق عهدها.

قد يعجبك ايضا