دول عربية سبب ترشيح صهر ترامب لجائزة نوبل للسلام

تلقى مؤخرا صهر ترامب، جاريد كوشنر مستشار البيت الأبيض السابق ونائبه آفي بيركوفيتش لجائزة نوبل للسلام.

وذلك نظير لجهودهم خلال الفترة السابقة إبان العمل مع الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب.

والتي أسفرت عن إعلان اتفاقيات سلام بين إسرائيل وبعض الدول العربية.

يذكر أن كوشنر، صهر الرئيس الأميركي السابق ترمب، ونائبه بيركوفيتس، مبعوث الشرق الأوسط السابق.

كانا الشخصيتين الرئيسيتين في الوصول لاتفاقيات تطبيع بين تل أبيب من جهة والإمارات والبحرين والسودان والمغرب، من جهة أخرى.

وهي الاتفاقيات التي تم الإعلان عنها خلال الفترة بين منتصف أغسطس ومنتصف ديسمبر.

والتي أعتبرها محللون سياسيون أنها من أهم التطورات الدبلوماسية في منطقة الشرق الأوسط خلال 25 عاما الماصية.

Advertisement

تجدر الإشارة إلى قائمة نوبل للسلام ضمت أيضا المعارض الروسي أليكسي نافالني والناشطة الشابة جريتا تونبري.

وسبب ترشيح الأخيرة يأتي لدورها الكبير في المحاربة من أجل الحفاظ على المناخ.

علاوة ترشيح منظمة الصحة العالمية لبرنامجها “كوكس” الذي يستهدف توزيع لقاح كورونا على الدول غير القادرة.

وذلك من أجل الحد وتقليل فرص انتشار فيروس كورونا والعمل على القضاء عليه.

من جهة أخرى يحق للآلاف، من نواب البرلمان على مستوى العالم والفائزين السابقين بجائزة نوبل.

تقديم ترشيحاتهم للفائز الجديد بجائزة نوبل للسلام وهي الترشيحات التي سيتم إغلاقها خلال وقت قصير.

وفي نفس السياق سيتم الإعلان عن الفائز بجائزة نوبل للسلام في أكتوبر المقبل.

جاريد كوري كوشنر رجل أعمال ومستثمر أمريكي يعتنق اليهودية وهو نجل قطب العقارات الأمريكي تشارلز كوشنر.

كوشنر المالك الرئيسي لشركة كوشنر بروبرتي، ورئيس مجلس إدارة صحيفة نيويورك أوبزيرفر، التي تملكها عام 2005.

تزوج من إيفانكا، نجلة رئيس الولايات المتحدة السابق دونالد، الذي أوكل إليه العديد من الملفات.

خاصة تلك التي تتعلق بالحرب على داعش وعمليات السلام في الشرق الأوسط.

الجدير بالذكر أن ترشيحات نوبل للسلام ضمت أيضا لجنة حماية الصحفيين، التي تتخذ الولايات المتحدةمقرا لها.

إلى جانب ترشيح الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب وحلف شمال الأطلسي.

والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، لجهودها لدعم قضايا اللاجئين حول العالم.

قد يعجبك ايضا