وفاة نجم الكرة العراقية أحمد راضي بفيروس كورونا

بغداد – رويترد عربي

توفي نجم كرة القدم العراقية السابق أحمد راضي ، اليوم الأحد في العاصمة العراقية بغداد، إثر مضاعفات حادّة جراء إصابته بفيروس كورونا.

وصرحت وكالة الأنباء العراقية (واع)، في خبر مقتضب، إن اللاعب الدولي السابق أحمد راضي توفي بعد إصابته بفيروس كورونا.

وحيث كان زملاء اللاعب الراحل أحمد راضي الذي كان يرقد منذ أيام في مستشفى النعمان ببغداد، بعد تدهور حالته الصحية ومعاناته من مشاكل بالتنفس، يحاولون توفير طائرة خاصة له لنقله إلى الأردن لإكمال علاجه بسبب تردي الأوضاع الصحية في العراق.

وصرح مصدر مقرّب من الكابتن أحمد راضي لصحيفة “العربي الجديد“، إن “ما حدث صدمة، ويحاولون معرفة سبب تهاوي صحة راضي بهذا الشكل المتسارع”، مبيناً أن الراحل ما زال في المستشفى ولم ينقل جثمانه بعد خارجها”.

ونعى العراقيون راضي اليوم على مواقع التواصل الاجتماعي التي تصدّر وسم أحمد راضي، في العراق موقع “تويتر”.

يذكر أن النجم الكروي وعضو مجلس النواب العراقي في دورته السابقة أصيب بفيروس كورونا بعد شعوره فجر يوم السبت 13 حزيران، بارتفاعٍ مفاجئ بدرجات الحرارة وضعف حاد في جسده، ما أدّى إلى نقله للمستشفى، ليتبين بعد خضوعه للفحوصات الطبية اللازمة إصابته بكوفيد-19.

Advertisement

ووُلد أحمد راضي عام 1964 في بغداد، وبدأ مشواره مع نادي الزوراء العراقي، مطلع ثمانينيات القرن الماضي، ولمع نجمه منذ عام 1983 في بطولة كأس فلسطين للشباب التي أُقيمت في المغرب، والتحق بعدها بالمنتخب العراقي، وخاض معه لاعباً وقائداً عدداً من البطولات العربية والآسيوية قبل أن يتأهل العراق إلى نهائيات كأس العالم 1986، وعُرف على مستوى دولي، قبل اختياره أفضل لاعب في قارة آسيا، ونال محبة وشهرة عراقية وعربية وآسيوية كبيرة.

 

قد يهمك

الاتحاد العراقي يعاقب ضرغام ومهاوي بالغرامة والاستبعاد

قد يعجبك ايضا