سبب “غريب” قد يعطل بناء سد النهضة .. تعرف عليه

 

أديس أبابا – رويترد عربي | كشف وزير الموارد المائية والري الأسبق محمد نصر الدين علام عن سبب قد يعطل بناء سد النهضة الإثيوبي خلال الفترة القليلة المقبلة.

وأوضح علام لفضائية “تن” المصرية إن “الشركات الإيطالية التي تنشئ سد النهضة لها مستحقات مالية وقد يعطل ذلك بناءه”.

وبين أن “إثيوبيا تعاني مشاكل مادية اقتصادية، ويمثل بناء سد النهضة عبئا كبيرا على الدولة الإثيوبية”.

وأكد علام أن “العالم يواجه مشاكل اقتصادية بفعل جائحة كورونا”.

وذكر أن هذا لا يتنافى مع تصريحات وزيرة إثيوبيا بأنه الانتهاء من سد النهضة وتوليد الكهرباء خلال العام المقبل”.

وكشف عن اقتراح مصري بالمساهمة ببناء سد النهضة وعقد صفقات ناجحة تزيد من مصداقية القيادة الإثيوبية.

وبين أن الجانب الإثيوبي رفض ذلك تمامًا.

وكانت إثيوبيا أعلنت عن سر إنجاز حكومتها سريعًا عملية بناء سد النهضة المتنازع عليه مع مصر والسودان.

وقال رئيس الوزراء آبي أحمد إن الحكومة ملتزمة بتطوير ركائز أنشطة الإصلاح الجارية منذ بدء التغيير.

وأشار أحمد لهيئة الإذاعة الإثيوبية إلى أن هذه تعد مسببًا رئيسيًا بإنجاز معظم المشروعات الرئيسية في أديس أبابا بينها سد النهضة.

وأضاف: “بالنسبة لمشروع سد النهضة، فعملية البناء شهدت نتائج واعدة، بسبب الإجراءات المتخذة لإعادة هيكلة القيادة بصورة كبيرة”.

يذكر أن تقارير صحفية عديدة كشفت عن زيادة وتيرة الدعم المالي لسد النهضة بين المواطنين المهاجرين والمقيمين خارج بلادهم.

وكشفت أديس أبابا عن أن إجمالي التبرعات بلغ 3.4 مليون بر في يوليو الماضي.

وأفادت وسائل إعلام إثيوبية بأن المرحلة الأولى من تعبئة سد النهضة دفعت الإثيوبيين والأجانب لوضع بصماتهم والمشاركة في بناء السد.

وأشارت إلى أن تبرعاتهم تخطت 119.9 مليون بر، وفق المجلس الوطني لتنسيق المشاركة العامة في بناء السد بأديس أبابا .

وأعلنت إثيوبيا مؤخرًا عن إجراء للمرة الأولى بشأن سد النهضة المتنازع عليه مع مصر والسودان.

وأكد السفير الإثيوبي لدى الصين، تيشوم توجا خلال مقابلة مع وكالة الأنباء الإثيوبية “إينا” حق بلاده باستخدام مواردها الطبيعية للتنمية ومنها نهر النيل.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.