شاهد| انفجار مروع لبطارية بوجه صاحب محل هواتف في السعودية

الرياض – رويترد عربي| نجا صاحب محل لبيع الهواتف الجوالة في مدينة تبوك السعودية من انفجار بطارية هاتف أثناء فحصها.

وقال صاحب المحل محمد الحربي إن الحادث وقع أثناء فحصه لهاتف أحد الزبائن.

ونقلت صحيفة “سبق” السعودية عنه قوله يوم الأحد، إنه شعر بوجود مشكلة ببطارية الهاتف، وعندما بدأ بفحصه انفجر بوجهه.

ونبه إلى أن الأضرار التي لحقت به جراء الحادث طفيفة، لكن الانفجار كاد أن يتسبب باحتراق محله.

ودعا الحربي الزبائن إلى اقتناء البطاريات الأصلية والابتعاد عن المقلدة في السعودية .

وأشار إلى أن بطارية مقلدة كانت سببًا في الانفجار الذي تعرض له.

في سياق آخر، تداول نشطاء مقطع فيديو لأكبر عملية تحرش جنسي شهدتها السعودية ، لتدخل بها موسوعة غينتس للأرقام القياسية.

المقطع الذي شهد انتشارًا واسعًا، وصف بأنه أكبر عملية تحرش جنسي في التاريخ والعالم.

ويظهر تحرش عشرات الشباب عقب تجمهرهم حول فتاة أجنبية تسير بشعرها الأصفر وملابسها المحتشمة على كورنيش جدة في السعودية .

ويلاحق سعوديين الفتاة ويتحرشون بها لفظيًا بينما تُحاول السير بسرعة للتخلص من هذه الورطة.

ودان مغردون الفعل الذي وصفوه بسلوك “الحيوانات”، بينما شبههم آخرون برجال لم يروا أنثى في حياتهم.

وطالب هؤلاء السلطات السعودية بوضع حد لعمليات تحرش وتصرفات مخزية ومُحاسبتهم.

وفي سياق آخر، أصدر قاض مصري قرارًا جديدًا بشأن أحمد بسام زكي، المتهم بقضايا عدة أبرزها تحرش بفتيات.

وأفاد موقع “المصري اليوم” بأن قاضي المعارضات بمحكمة جنوب الجيزة أمر بحبس أحمد بسام زكي، للمرة الثانية 15يومًا احتياطيًا.

ولا تزال قضية تحرش الشاب بفتيات الجامعة الأمريكية تشغل الرأي العام المصري، رغم قرابة الشهر عليها.

وكانت مواقع التواصل في مصر ضجت اتهام شاب بالاعتداء وتحرش بـ50 فتاة، ما تسبب بإحداث جدل واسع.

وأفادت رئيس المجلس القومي للمرأة مايا مرسي بأن لدى مصر مظلة تشريعية كبيرا لمواجهة التحرش، بظل الحديث عن متحرش الجامعة الأمريكية.

وقالت مرسي لقناة “إم بي سي مصر” إنهم تلقوا 400 شكوى تتعلق بوقائع عنف ضد المرأة عدا عن ما يحصل في السعودية .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.