شاهد| هكذا ظهرت اللبنانية هيلدا خليفة شبه عارية بـ”الجونة”

القاهرة – رويترد عربي| ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بإطلالات الإعلامية اللبنانية هيلدا خليفة الجريئة بمهرجان الجونة السينمائي الذي تقدمه بنفسها.

وظهرت هيلدا باليوم الأول وهي ترتدي فستانًا أخضرًا يكشف أكثر مما يستر، ولا يغطى سوى وسط جسدها.

وكشف الفستان صدر اللبنانية خليفة وقدميها، وهو من توقيع المصمم اللبناني إيلي صعب.

بينما الفستان الثاني لذات المصمم، فيبدو أنه أكثر احتشامًا من الأخضر، لكنه واقعًا ليس كذلك.

وظهرت اللبنانية خليفة به وهو أسود مكشوف ناحية الصدر، وطويل، لكن لا “بطانة” تحته.

وتسبب هذا بجعل ملابسها الداخلية مكشوفة.

وتصدر اسم اللبنانية خليفة تريندات مواقع التواصل بسبب جرأة فساتينها.

Advertisement

وشبهها الجمهور بالممثلة رانيا يوسف التي ظهرت دون بطانة بحفل مهرجان القاهرة السينمائي قبل عامين.

وحظي فيديو نشرته الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي عبر حسابها في موقع “إنستغرام” على إعجاب متابعيها.

وتظهر وهبي في المقطع لتدشين حملة تبرعات مليونية لإعمار لبنان، بعنوان “بيروت تحتاج إليكم”.

ودعت الفنانة اللبنانية إلى التبرع لإعادة إعمار المدينة الحبيبة بيروت عبر صفحة The Beirut Explosion بموقع “فيسبوك.

وأشارت إلى أن الحملة ستقبل التبرعات إلى حدود المليون دولار.

وكانت وهبي نشرت تغريدة أشادت فيها بطفلة مصرية قدمت 100 جنيه لضحايا تفجير لبنان.

وقالت: “طفلة مصرية قدمت 100 جنيه كانت قد ادخرتها من مصروفها وكتبت عليها من هند إلى بيروت”.

وأضافت الفنانة اللبنانية: “كان نفسي اشتري بيها حاجات كتير بس أنتوا محتاجينها.. أنتوا أهم”.

وتعرضت الفنانة هيفاء وهبي إلى ضرر بالغ نتيجة كارثة انفجار مرفأ العاصمة بيروت الذي وقع قبل أيام.

وغردت وهبي عبر حسابها في موقع “إنستغرام” بنشر فيديوهات ومقاطع تظهر آثار تعرض بعض أجزاء من منزلها لضرر بالغ جراء انفجار مرفأ بيروت.

وعلى إثر ذلك، سرعان ما تصدرت الفنانة اللبنانية مؤشرات البحث بمحرك “غوغل” عقب نشر مقاطع كارثة انفجار بيروت.

وعلقت بقولها: “أدعو لربة بيتي روبي أصيبت في رأسها وعينها وانتقلت للمستشفى”، مشيرة إلى أن بيتها في جانب الانفجار.

وقالت اللبنانية وهبي بموقع “تويتر”: “كلنا بخير وقدر الله وما شاء فعل”. في إشارة إلى انفجار بيروت.

وكتبت: “اللي صار اليوم ببيروت بيبكّي.. الله يرحم كل الضحايا، وكل حدا قادر يتبرع بالدم للجرحى ما يتردد ولا لحظة لأنن كتار”.

قد يعجبك ايضا