ضبط شعارات يهودية للبيع بمحل تجاري في الكويت

 

الكويت – رويترد عربي| عثرت وزارة التجارة والصناعة في الكويت على إكسسوارات بها شعارات يهودية مخصصة للبيع بمحل تجاري في منطقة السالمية بمحافظة حولي.

وأعلن فريق الطوارئ في الوزارة عن ضبط الإكسسوارات المخالفة وتحرير محضر بالضبط لاستكمال الإجراءات القانونية بحق صاحب المحل.

ونشرت وزارة التجارة عبر “تويتر” صورة الإكسسوارات التي تحمل الشعارات اليهودية.

وبينت أن هذه الشعارات تعتبر مخالفة للنظام العام للدولة.

 

Advertisement

فيما نشر إعلامي كويتي مقطعا مصورا يعلن فيه اكتشافه منتج به مشتقات الخنزير أثناء تسوقه في أحد المراكز التجارية في الكويت.

ويظهر الإعلامي فهيد العيبان في المقطع الذي يوثق منتجات المركز التجاري بينها منتج كتب عليه اسم “bernie’s farm” وعليه صورة خنزير.

وذكر أنه شعر بالاستغراب حين وجد المنتج في مركز تجاري في الكويت، ليسأل الموظفة ليكتشف أن به مشتقات الخنزير.

وطلب العيبان من موظف المركز جمع كافة الكميات من المنتج ووضعها بعربة التسوق.

في سياق آخر، تشر نشطاء على نطاق واسع مقطع فيديو يظهر نفوق 43 رأساً من الإبل بمنطقة فضاء شمال دولة الكويت، في مشهد صادم.

ويظهر المقطع أعدادًا كبيرة من الإبل وهي ملقاة على الأرض جثث هامدة في مشهد صادم.

وبين موثق الفيديو أن سبب نفوق الإبل هو أنها تناولت نباتات سامة أدت إلى نفوقها.

وطالب أصحاب الأبل بالتأكد من مصدر الأعلاف المقدمة لها وعدم التهاون بذلك.

في سياق آخر، قال مسؤول أمني كويتي سابق إن أم تستخدم ابنتها القاصر لابتزاز الشباب بعد ممارسة الجنس معهم لابتزازهم.

وأوضح أنه حقق بقضية استخدام أم لابنتها بابتزاز الشباب عبر سهرات وبعد الاتفاق مع زبون لممارسة الجنس معه.

وذكر المسؤول أنه أثناء تواجدها بأحد الأماكن تبلغ الأم الشرطة بأن ابنتها خطفت.

وأشار إلى أنه بعد أسبوع كررت الأم ذات الطريقة مع آخر، فشككت الجهات الأمنية بها.

وبين أنه وبعد تحريات تأكدت بأن الأم تستخدم ابنتها للقيام بعمليات ابتزاز، وأن محاضر الخطف مجرد ادعاءات فقط.

وأبلغ كويتي (26عامًا) مخفر شرطة السالمية بأن اخته متوفيه منذ 5 سنوات بشقاه ولم تدفن أو يبلغ عنها، وأن والدته (50عامًا) متحفظة على جثتها.

وأفادت صحيفة “القبس” المحلية بأن رجال الأمن عثروا على جثة الفتاة وهو عبارة عن هيكل عظمي، فتم التحفظ عليها ووضعها بحراسة مشددة.

وأشارت إلى أنه جرى إبلاغ النيابة العامة في الكويت التي أمرت بتسجيل قضية وفاة بمسمى شبهة جنائية.

وذكرت أن النيابة استدعت الأم والأبن المبلغ وشقيقه للتحقيق معهم بملابسات القضية الغريبة، لتخلي عقب تحقيق لساعات سبيل الأبن المبلغ.

وبينت الصحيفة أنها قررت حجز الأم وابنها الآخر بمخفر السالمية لحين انتهاء تحريات المباحث حول الواقعة.

وأكدت أن النيابة قررت حجزها ظهور تقرير الطب الشرعي حول سبب الوفاة، والذي سيحسم تصنيف القضية عند ظهوره».

ونبهت إلى أن معاينة الشقة كشفت عن إغلاق الأم منافذ التكييف المركزي بالشقة بـ «نايلون» حتى لا تتسرب الرائحة الكريهة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأم ركبت وحدات تكييف عديدة داخل أرجاء الشقة حتى توفر نظاماً جيداً للتهوية، ومنعاً لتسرب رائحة الجثة.

وأكدت أن المعاينة كشفت أن الجزء الذي كانت تقيم فيه الابنة المتوفية من الشقة أغلق بقواطع خشبية محكمة جداً من الصعب فتحها.

كما تبين أن ذلك الجزء لم يتم فتحه منذ عدة سنوات، وممتلئ بالأتربة، كما يعاني من الإهمال وعدم النظافة.

وبينت أن المحققين لاحظوا على الأم -التي تعاني من مرض السرطان- وابنيها الاثنين تصرفات غير طبيعية أثناء التحقيق معهم.

وقالت الأم إن ابنتها كانت كثيرة الخروج من المنزل.

وادعت أن ذلك دفعها لحجز حريتها بمكان أشبه بالسجن الانفرادي، ومنعتها من الخروج نهائياً.

وأضافت: “أنها بيوم فتحت الباب على الابنة في محبسها لتقديم الطعام والشراب لها، فوجدتها جثة هامدة داخل الحمام”.

وفي سؤال لها عن تكتمها عن وفاة ابنتها.

قالت الأم إنها من شدة خوفها من المساءلة القانونية عن حبس حرية ابنتها، التزمت الصمت.

وأشارت إلى أن رجال المباحث استدعوا الأب للاستماع إلى إفادته حول القضية، إذ تبين أنه منفصل عن زوجته منذ عدة سنوات.

 

للمزيد| في الكويت.. رفضت الزواج من أستاذ جامعي فعاقبها بـ”صفر”

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

 

قد يعجبك ايضا