طفل مصاب بالتوحد يخطف القلوب في السعودية بصوته العذب

 

شاركت قناة إخبارية مقطعا مصورا لطفل مصاب بالتوحد يدعى “صالح عبد الله” خطف قلوب المصلين بصوته الجميل أثناء رفع الأذان في مسجد في السعودية.

وقال والد الطفل إن زوجته اكتشفت إصابة ابنهما بتجمع أحد الأقارب حين كان عمره عامين.

وذكر أنها لاحظت عليه أنه يمشي على أطراف الأصابع ويدور حول نفسه ويكرر الكلام بكثرة بمنزله في السعودية.

وبين الوالد أنه ألحق ابنه بمعهد لذوي الاحتياجات الخاصة وبدأت مهاراته في الاتصال وسلوكه في التحسن.

وأكد أن حالة ابنه تحسنت بشكل ملحوظ عما كانت عليه سابقًا.

وفي سياق آخر، كشف عبد الله يحيى آل لعجم خال الطفلين التوأمين الذين توفيا دهسا في نجران أسفل عجلات سيارة كان يقودها رجلا مسن تفاصيل الحادث المؤلم.

Advertisement

وقال عبد الله: “إنه أثناء تنزه الأسرة في متنزه الملك فهد بنجران، ترك الأب طفليه مع الأسرة والأقارب وذهب لشراء العشاء”.

وتابع: “وحينها قام التوأم “فيصل وحور” بسحب لعبة السكوتر واللعب عليها، وفقاً لـ”العربية.نت”

وأضاف أنهما فجأة دخلا في طريق مظلم، حيث كان قائد السيارة رجل مسن.

حيث كان يمر في هذا الطريق دون أن يرى الطفلين مما تسبب في دهسهما.

بالإضافة إلى ذلك لقى الطفل الذي يدعى فيصل مصرعه فيما أصيبت شقيقته في الحادث المؤلم.

وأشار عبد الله إلى أن الطريق كان مظلما ولا يوجد فيه سياج أو ممرات خاصة بألعاب الأطفال في المنتزه.

وأوضح خال الطفلين أن قائد السيارة المسن قام بنقل الطفل وشقيقته على الفور إلى المستشفى لمحاولة إسعافهما.

ولكن تبين أن الطفل توفي في الحال بعد وقوع الحادث المؤلم، أما شقيقته مازالت في وضع حرج جدا.

حيث تمكث في العناية المركزة وذلك لإصابتها بكسر في الحوض.

بالإضافة إلى ذلك كشف عبد الله أن أم الطفلين كانت تراقب الواقعة عن بعد، دون أن تتمكن من فعل أي شيء لهما.

وأكد أنها لم تتحمل أن ترى الطفلين في وضع مؤلم كهذا.

حيث تم إبلاغ الأب بالواقعة الذي ذهب بسرعة للمستشفى ليتفاجأ بوفاة طفله وإصابة طفلته.

من جانبه علق سفر آل لعجم والد الطفل والطفلة قائلا: “الحمد لله على قضائه وقدره، ولله ما أخذ وله ما أعطى، وأن يجعل فيصل شفيعاً لنا يوم القيامة”.

وتابع: “وأن يشفي شقيقته، وأن يلهمنا الصبر والسلوان، وأن يربط على قلب والدته، وأن يعوضنا من عنده”.

وأضاف أنه قام بالتنازل عن قائد السيارة المسن لوجه الله.

قد يعجبك ايضا