عرس مصري يتحول إلى مأتم بشكل مفاجئ.. صدمة

 

القاهرة – رويترد عربي| تحول فرح عريس مصري إلى مأتم بشكل مفاجئ عقب وفاته ببدلة الفرح، وهو ما أنتج صدمة وحزن شديد لدى أهله والحي الذي يقطنه فيه بمصر.

وأفادت وسائل إعلام بأن الشاب كيرلس شحاتة توفي قبل ساعة من وضع الأكليل على خطيبته ليدخلا عش الزوجية.

وقالت إن كيرلس مدرب سباحة مصري لفظ أنفاسه الأخيرة وهو يرتدي بدلة الفرح بشكل مفاجئ.

وذكرت أنه كان مقررًا عقد أكليل زواجه تمام الساعة الخامسة عصرًا من مساء أمس، بينما فارق الحياة حوالي الساعة الرابعة.

وأشارت إلى أن الحادث تسبب بحالة صدمة وذهول لدى الجميع.

ونوهت إلى أنه بكاه كل من يعرفه تأثرًا برحيله المفاجئ ويوم زفافه، وأنه يتمتع بخلق رفيع.

ونعى مغردون الشاب كيرلس الذين أكدوا صدمتهم فور تلقي خبر وفاته بيوم زفافه.

وكانت مديرية أمن الجيزة في مصر نشرت التفاصيل الكاملة لانتحار مصري (17 عامًا) بتناول حبة سامة لحفظ الغلال، ما تسبب بوفاته فورًا.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن أن تحرياتها أكدت أن الطالب أقدم على فعلته بسبب ارتباطه بعلاقة عاطفية مع فتاة جارته.

وأشارت إلى أن والدها رفض بشكل مطلق الموافقة على خطبتهما بسبب صغر عمره وأنه لايزال طالب مصري وأمامه الكثير.

وبينت التحريات أن “فشل ارتباط الطالب بالفتاة دفع حالته النفسية إلى السوء لعشقه لها، وقرر الانتحار”.

ونبهت إلى أنه تناول حبة سامة خاصة بحفظ الغلال، وتعرض للتسمم، مما أسفر عن وفاته.

وذكرت المديرية أنه جرى اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة تجاه الواقعة، وباشرت النيابات المختصة التحقيق.

وبينت أن أفراد أسرة الطالب المنتحر عثروا على أجندة خاصة بها رسائل وداع وجهها لهم، وأوصى والده برعاية والدته وشقيقته.

وشددت التحريات على أنه لا شبهة جنائية بوفاة طالب مصري ، بوقت صرحت النيابة بدفن الجثة بعد تشريحها وباشرت التحقيق.

وكان أب مصري لجأ إلى الجهات الأمنية بغية منع زواج ابنته القاصر من خلال تقديم بلاغ عن طريق خط نجدة الطفل في مصر.

وأفادت وسائل إعلام مصرية بأن الأب أبلغ عن تجهيز مطلقته لعرس نجلته (15عامًا) من شاب (19عامًا).

وأشارت إلى أن ضابط مصري وصل المكان ونجح بوقف الزواج، وأخذ تعهدات على جد الطفلة ووالدتها.

وذكرت أن التعهدات شملت منع إتمام زواجها قبل بلوغها السن القانوني.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.