عمادة القبول والتسجيل جامعة الملك عبدالعزيز

عمادة القبول والتسجيل جامعة الملك عبدالعزيز، النظام التعليمي المتطور الذي استعانت به جامعة الملك عبدالعزيز لمواكبة التطورات والظروف التي أجبرتها على ذلك.

حيث أن انتشار فيروس كورونا المستجد جعل هناك حالة من الخوف لدى الكثير من أبناءنا الطلاب حول الذهاب إلى الجامعة من أجل استكمال المقررات الدراسية الخاصة بهم.

جامعة الملك عبدالعزيز رابع جامعة سعودية يتم تأسيسها، كما يعتبر البلاك بورد جامعة الملك عبدالعزيز من أكثر الأنظمة المتطورة التي سعت إليها الجامعة.

وبسبب ظروف انتشار فيروس كورونا أقدمت الجامعة على تعديل النظام الدراسي الخاص بها والعمل بنظام التعليم الإلكتروني عن بعد.

من أجل تقليل نسبة الاصابة بين الطلبة وأعضاء هيئة التدريس، وقامت جامعة الملك عبدالعزيز بتوفير كافة الأساليب والطرق الحديثة في العملية التربوية.

علاوة على توفير إمكانيات التحصيل والتصحيح الفوري، واضافة كافة الوسائل التعليمية التي تضمن استمرار سيولة وانسيابية التعليم.

بدأت جامعة الملك عبدالعزيز في مواكبة التطورات التكنولوجية الحديثة وأرست مجموعة من القواعد الدراسية التنظيمية التي تنظم سير العملية التعليمية خلال كلياتها.

Advertisement

فقامت جامعة الملك عبدالعزيز بتأسيس نظام بلاك بورد لخدمة العملية التعليمية حيث ينظم طريقة عمل طاقم واعضاء هيئة التدريس.

فضلا عن معاونة الطلاب على اختيار المواد الدراسية ووضع النظام الدراسي المناسب لظروفهم.

علاوة على الكثير من المميزات الأخرى التي يمكن التعرف عليها من خلال السطور التالية.

تعد جامعة الملك عبدالعزيز أحد أبرز وأقدم الجامعات في السعودية والتي دخلت ضمن تصنيف الجامعات العالمية.

وتسعى الجامعة لاعتماد عمادة القبول والتسجيل جامعة الملك عبدالعزيز والتعليم الإلكتروني بدلاً من استخدام الوسائل التعليمية التقليدية.

في محاولة منها لمواكبة التطورات التكنولوجية، ومن أجل ذلك تقوم الجامعة بتطوير البنية التحتية للتعلم الالكتروني، على اعتبار نجاح العملية التعليمية، يقوم على أساسه.

ويأتي حرص الجامعة على تطوير التعليم الإلكتروني من خلال التعرف على كافة التقنيات الخاصة والمتطورة للتعليم الالكتروني.

يقوم نظام blackboard جامعة الملك عبدالعزيز بتقديم مجموعة ممتازة من الخدمات الالكترونية للطلاب، حيث أن النظام يتميز بإمكانية التعلم خارج قاعات المحاضرات دون التقيد بوقت أو مكان.

حيث يعتمد على النظام على توفير كافة الأدوات التعليمية التي تحتوي على المحتوى العلمي للمادة التي يتم دراستها.

علاوة على ذلك يمكن للطلاب التفاعل معها وقتما أرادوا، بما يتوافق مع ظروفهم الخاصة.

يساعد نظام بلاك بورد جامعة الملك عبدالعزيز على زيادة التفاعل بين الطلاب من جهة وأستاذ المادة العلمية المقررة  من جهة أخرى.

ويوفر النظام إمكانية قياس المستوى العلمي للطلاب، فضلا عن وجود آليات لمتابعة تطورهم مع المقرر العلمي.

ومدى الاستجابة الفعلية للمقرر الدراسي.

الخدمات الإلكترونية الخاصة بنظام blackboard جامعة الملك عبدالعزيز:-

– توفير المواد العلمية للطالب من خلال شبكة الإنترنت.

– إتاحة أدوات اتصال كثيرة تمكن الطالب من التواصل مع عضو هيئة التدريس أو مع الطلاب الآخرين.

– إمكانية تقييم الطلاب وتحديد مستوياتهم وتقدمهم من المادة العلمية.

– العمل على توزيع الواجبات المنزلية والامتحانات فضلا عن الدراسات الاستقصائية، وإمكانية تلقي الإجابات والتعليقات الخاصة بالمادة العلمية.

– تزويد الطلاب بتعليقات فورية ودعم فوري.

– سهولة تصفح المحتوى العلمي حيث يتم عرض المواد المقررة بطرق مختلفة باستخدام كافة الوسائط المتعددة.

– رفع العبء عن المعلم بخصوص المراجعات والتصحيحات ورصد المؤهلات، علاوة على إتاحة الفرصة أمامهم للتركيز في مهام التدريس.

– التخلص من كافة الاعباء الإدارية والعمل على إصدار تقارير خاصة ترفع للإدارة تعمل على متابعة جميع التطورات الخاصة بالعملية التعليمية.

قد يعجبك ايضا