فعل “صادم” لزوج هنا الزاهد بشأن التحرش بها

القاهرة – رويترد عربي| كشفت الفنانة المصرية هنا الزاهد عن تفاصيل ردة فعل زوجها في أعقاب علمه بتعرضها مؤخرًا لحادثة تحرش.

وقالت الزاهد لبرنامج “التاسعة” على القناة الأولى المصرية إن رد فعل زوجي الفنان أحمد فهمي كانت “صادمة” بعد معرفته بالحادثة..

وأضافت هنا الزاهد: “ردت فعه صدمتني بجد الصراحة.. هو اتبسط كثير وقالي برافو عليك.. بس ليه مكلمتنيش الأول؟”.

واعترضت على ما قاله مقدم البرنامج الزاهد وائل الإبراشي من تكهن حول ما إذا كان زوجها طلب منها تجاهل الحادثة.

ونقلت هنا الزاهد عنه قوله: “خالص قالي برافو عليك.. طلب مني أتصل به فورًا حال وقوع حوادث لها بالمستقبل”. بحسب مجلة هي.

وكانت قد عرضت الثلاثاء الماضي مقطع فيديو للحظة تعرضها للتحرش في أحد شوارع العاصمة القاهرة.

ونشرت الفنانة هنا الزاهر مقاطع فيديو للحظة مطاردة أشخاص لسيارتها على حسابها بموقع التواصل الاجتماعي “إنستغرام”.

Advertisement

وقالت إن مجموعة أشخاص يستقلون سيارة نصف نقل طاردوا سيارتها، مبينة أن المطاردة كانت وهي تسير بالشارع وجرى التحرش لفظيًا بها.

وبينت أن هؤلاء المتحرشين كادوا أن يعرضوها لحادث سير بفعل استمرار مضايقاتهم.

واستدركت بقولها: “لحظة إظهاري لهاتفي المحمول في أحد شوارع مصرية ، بغية تصويرهم هربوا من المكان”.

ودعت هنا الزاهد كل فتاة مصرية تواجه تحرشًا إلى المبادرة بتصوير المتحرشين بها من أجل هربوهم بعيدًا عنها خشية الفضيحة.

ويتوقع أن يعرض أحدث أفلام هنا الزاهد المعروف باسم “الغسالة” قريبًا.

وكانت النيابة العامة في مصر أمرت أمس بحبس متحرش الجامعة الأمريكية 4 أيام لاتهامه بالتحرش والاغتصاب.

وقالت النيابة في بيان إنه تقرر حبس المتهم أحمد بسام زكي لمدة 4 أيام بشكل احتياطي على ذمة التحقيقات بتهم تتعلق بالتحرش والاغتصاب.

واسندت تهما له منها مواقعة فتاتين بغير رضاهما، وهتكه عرضهما وفتاة اخرى بالقوة والتهديد وتهديدهن بإفشاء سرهن.

وقالت إن الفعل صاحبه طلب ممارسته الرذيلة مع فتيات من أصول مصرية واستمرار علاقته بهن، وتحريضهن على الفسق مستخدما إشارات وأقوال وإزعاجهن.

وأكدت أنه استمر بحوارات معهن حتى نجح بالاختلاء بهن والتعدي عليهن بأفعال هتكت عرضهن وهو ما اثار غضبا بينهم الفنانة هنا .

وقالت النيابة إنه حاول مواقعتهن، الا أنهن قاومنه وتخلصتا منه حتى بات يلاحقهن برسائل جنسية مكثفة تضمنت صورًا لبعضهن.

وبينت أنه كان يلح على طلب ممارسة الرذيلة معهن ورفض إنهاء العلاقة وتهديدهن نشر صور لهن أثناء تعديه عليهن.

وشددت النيابة على أن زكي كان يتذرع بنفوذ مصرية مزعوم للتشهير بهن، لكنهن رفضوا طلبه وتم إنهاء علاقتهن به.

ونبهت إلى أنه لم تحاول الفتيات الإبلاغ خشية من ذويهن وتحميلهن اللوم، مبينة أن الإبلاغ في الوقت الحالي لما كشف أمره خشية افلاته من العقاب.

 

قد يعجبك ايضا