فيديو موجع من غزة.. لأب يصرخ على صغاره “وينهم الأربعة؟”

بينما يواصل الجيش الإسرائيلي حملته العسكرية ضد قطاع غزة مستهدفا حركة حماس، تخرج صيحات الألم والحرقة من الأبرياء الذين طالهم القصف وقتل أبنائهم وأحبائهم.

أظهر مقطع فيديو تداولته مواقع التواصل الاجتماعي بشكل كبير في الساعات الأخيرة، أب ملكوم يبكي ويصرخ بعد أن فقد فلذات قلبه الأربعة.

وراح الأب يصرخ ويسأل جيرانه عن عائلته وابنائه قائلا وهو ينتحب بحرقة: “يا حبيبي يابابا، وينهم، وينهم الأربعة، وينهم؟”.

وتابع: “مين كمان فيه؟ حسبي الله ونعم الوكيل”، وسط بكاء الجيران والمواطنين الفلسطينيين.

يأتي ذلك في حين يدخل العنف يومه الخامس بشكل متواصل بين قطاع غزة وإسرائيل، وكشف الجيش الإسرائيلي إن مدفعيته قصفت شمال غزة فجر الجمعة في محاولة لتدمير شبكة واسعة من الأنفاق داخل القطاع.

وهذا ما جعل الخطوط الأمامية أقرب إلى المناطق المدنية الكثيفة ويمهد الطريق أمام غزو بري محتمل.

Advertisement

بالإضافة إلى ذلك حشدت إسرائيل قواتها على طول الحدود واستدعت 9000 جندي احتياطي.

علاوة على ذلك أعلنت حركة “سرايا القدس” الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إطلاقها 30 صاروخا تجاه مدينة سديروت الإسرائيلية.

وأطلقت عدد من فصائل المقاومة الفلسطينية بقطاع غزة مجموعة من الصواريخ تجاه مدينة القدس.

بعد انتهاء المهلة التي منحتها الفصائل لإسرائيل.

وذلك من أجل سحب قواتها من المسجد الأقصى عقب الاعتداءات المتكررة على الفلسطينيين هناك.

وكذلك أعلنت كتائب القسام عن توجيه ضربة صاروخية لإسرائيل في القدس المحتلة.

يأتي ذلك ردا على جرائمه وعدوانه على المدينة المقدسة.

وكان الجيش الإسرائيلي قد قام بالتنكيل والقبض على مجموعة من الفلسطينيين في حي الشيخ جراح.

علاوة على منع الفلسطينيين من الصلاة في محيط المسجد الأقصى.

ما أدى إلى اندلاع المواجهات بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية، والتي زادت وطأتها الأيام الماضية.

وتسببت الغارات الإسرائيلية العنيفة والوحشية منذ أيام على القطاع إلى مقتل أكثر من 199 مواطن فلسطيني بينهم أطفال، وإصابة حوالي 830 شخصا، فيما قتل 9 من الجانب الإسرائيلي.

والآن حشد مئات المصلين إلى المسجد الأقصى لصلاة الجمعة وسط تخفيف الإجراءات الأمنية الإسرائيلية.

قد يعجبك ايضا