في أستراليا.. يمكنك تحميل 1000 فيلم بدقة عالية بثانية

كانبرا -رويترد عربي

بات بإمكانك تنزيل 1000 فيلم عالي الدقة في ثانية واحدة في أستراليا.

وحقق الباحثون في أستراليا سرعة قياسية على الإنترنت تبلغ 44.2 تيرابايت في الثانية، ما يسمح بتحميل تلك السرعة الفائقة.

واستخدم الفريق في أستراليا شريحة ضوئية micro-comb تحتوي على مئات من أشعة الليزر تحت الحمراء لنقل البيانات عبر البنية التحتية للاتصالات الموجودة في ملبورن.

الفريق البحثي يتكون من جامعات موناش وسوينبرن التقنية والمعهد الملكي للتكنولوجيا في ملبورن.

ووفق موقع روسيا اليوم، فإنه توجد أعلى سرعة إنترنت تجارية في أي مكان في العالم حاليًا في سنغافورة.

ويبلغ متوسط ​​سرعة التنزيل 197.3 ميغابت في الثانية.

Advertisement

أما في أستراليا، فيبلغ متوسط ​​سرعة التنزيل 43.4 ميغابت في الثانية، أي أبطأ مليون مرة من السرعات التي تم تحقيقها في الاختبار الأخير.

ويعقب المختص بيل كوركوران من جامعة موناش: بأن “هناك القليل من السباق العالمي في الوقت الحالي لإيصال هذه التكنولوجيا إلى مرحلة تجارية”.

ويشير إلى أن “وضع تقنية micro-comb مفيد في مجموعة واسعة حقًا من التقنيات الحالية”.

ويوضح: “أظن أننا يمكن أن نرى أجهزة مثل أجهزتنا متاحة لمختبرات الأبحاث بغضون سنتين إلى ثلاث سنوات”.

ويلفت كوركوران إلى أن “الاستخدام التجاري الأولي في حوالي خمس سنوات”.

يذكر أن الطلبات على الانترنت بسبب البقاء في المنزل بسبب جائحة كورونا أدى لضغط كبير على البنية التحتية للإنترنت في الأشهر الأخيرة.

وبحسب الباحثين، فإن تطبيق جهاز micro-comb سيخفف من هذه المشكلة.

يذكر أن أستراليا كانت من أوائل الدول التي نجحت في احتواء “كوفيد-19″.

وسجلت سبعة آلاف إصابة ومئة وفاة فقط على أراضيها.

وشرعت أستراليا في تخفيف القيود بحذر إلا أنها تخشى من إصابات جديدة وضعت خطة على 3 مراحل تمتد على أشهر عدة.

ومنذ نهاية مارس مع بدء تطبيق الإجراءات، فقد مليون شخص عملهم فيما تقدر الكلفة على اقتصاد البلاد بـ4 مليارات دولار أسترالي ” مليار يورو” أسبوعيا.

وتستند السلطات في أستراليا إلى تطبيق مثير للجدل عبر الهاتف الذكي باسم “كوفيد سايف”.

ويستخدم تقنية بلوتوث لتعقب الاتصالات مع أفراد شخصت إصابتهم بكورونا في أستراليا.

 

قد يعجبك ايضا