في مصر.. شاب يحرق وجه فتاة بـ”مياه نار” لرفضها الارتباط به

 

القاهرة – رويترد عربي| حرق شاب في مصر وجه فتاة مادة حارقة “مياه نار” لرفضها الارتباط به ما تسبب بإصابتها بحروق شديدة في الوجه والجسد.

وقالت الأجهزة الأمنية إن مستشفى قليوب أبلغ عن فتاة مصابة بحروق بالوجه مع جدتها مصابة بعدة حروق إثر القاء مياه نار عليهما.

وذكرت أن وراء ارتكاب الواقعة شاب تقدم لخطبة الفتاة في مصر لكن أسرتها رفضت لسوء سلوكه ومشاكله المتكررة مع أهالي المنطقة.

وقرر المتهم الانتقام من الفتاة فتربص لها وألقى مياه نار عليها قائلًا،” لا هتكوني لي ولا لغيري”.

وقبضت الأجهزة الأمنية على المتهم (18عامًا)، مع تحرير محضر في الواقعة واخطار الجهات المختصة لتولي التحقيقات.

ونشرت صديقة الشابة المصرية خلود اليتيمة المقتولة على يد خطيبها، مفاجأة بشأن الحادثة التي أثارت الرأي العام في مصر.

Advertisement

وقالت الفتاة إن المتهم والضحية خطبا، إلا أن الضحية علمت أنه متزوج من أخرى ولديه منها طفلة، فألغت خلود الخطوبة.

وذكرت أن القاتل لم يكتفي بملاحقتها، وطلب الرجوع إليها، فيما ترفض بكل مرة يأتي بها إليها، وهددها بالقتل، وبالفعل نفذ التهديد في مصر.

وكانت الأجهزة الأمنية في بور سعيد تلقت بلاغًا عن الاعتداء على المجني عليها ركلا وصفعا أمام المارة ثم خنقها حتى التقطت أنفاسها الأخيرة.

وقُتلت موظفة بطريقة بشعة داخل مقر عملها عقب فشل عامل التحرش بها فقرر التخلص منها في مصر.

وقالت وسائل إعلام مصرية إن رجال المباحث عثروا على جثة المرأة بشركة مقاولات مصابة بجرح بالرقبة وعدة طعنات متفرقة بجسدها.

وتبين من التحريات أن المتهم هشّم رأس الضحية فاطمة، (32 سنة)، وسدد لها طعنات بأنحاء جسدها وفر هاربًا في مصر.

وأشارت إلى أن عملية القتل جاءت أن قاومته ودافعت عن شرفها ونفسها وهو يتعدّى عليها.

وتحفظت النيابة على كاميرات المراقبة بمحيط الواقعة، بعد تحديد هوية مرتكب الجريمة، الذي لم يتم ضبطه حتى الآن.

وعاقب مصري زوجته بطريقة بشعة بعد أن فشل في الحصول على “العيدية” لإنفاقها في شراء المواد المخدرة.

قام الزوج بإلقاء زوجته من الطابق الثالث من العقار السكني الذي يقيمان فيه بمركز منيا القمح.

وذلك بعد وقوع مشاجرة عنيفة بين الزوجة 18 عاما، مع زوجها لرفضها أخذ مبلغ “العيدية” منها بالقوة ثالث أيام عيد الأضحى.

الزوجة
الزوجة

وأوضحت إلى أنها حاولت الابتعاد عن زوجها بعد نشوب الشجار بينهما، حيث قام بإلقائها من شرفة الطابق الثالث.

بالإضافة إلى ذلك بعد نقلها إلى مستشفى الأحرار، قام بإجبارها على عدم الإفصاح عن شيء أو اتهامه.

وكشفت في محضر الشرطة أنها سقطت أثناء تركيب الستارة.

وأشارت إلى أنها عدلت عن أقوالها في المحضر، واتهمت زوجها بإلقائها من الشرفة وذلك لمحاولته أخذ مبلغ عيديتها لشراء مواد مخدرة، على حسب موقع “إرم نيوز”.

الزوجة
الزوجة

وتمكنت الأجهزة الأمنية في مركز منيا القمح إلقاء القبض على الزوج.

الذي اعترف أنه بسبب خلافات زوجية حدثت بينهما مشادة كلامية حادة، قامت الزوجة بالصعود فوق سرير الأطفال.

وعند محاولته الإمساك بها سقطت من الشرفة، فيما نفى قيامه بإلقائها.

وكانت جرائم القتل بين الأزواج في مصر قد تزايدت في الفترة الأخيرة.

ولفظ مواطن مصري أنفاسه الأخيرة إثر تعرضه لأزمة قلبية حادة أصيب بها خلال مطاردته لزوجته التي هربت منه بعد مشاجرة بينهما.

 وقتلت زوجة زوجها في مدينة طوخ بالقليوبية شمال مصر.

التحريات التي أجرتها المباحث أشارت إلى أن مشاجرة وقعت بين الزوجين كانت بسبب خلاف حول نفقات العيد.

قام الزوجان بعدها بتبادل الضرب، حتى قررت ريهام الذهاب إلى المطبخ وأخذت سكيناً وطعنت زوجها في صدره. 

وعلى الرغم من نقل الزوج إلى المستشفى إلا أنه فارق الحياة بعد الحادث بساعات قليلة.

علاوة على ذلك قالت الزوجة أمام النيابة جهة التحقيق أنها كانت تدافع عن نفسها وإنها لم تتعمد قتله.

وقتل طبيب زوجته الطبيبة في الدقهلية، حيث قام بطعنها 11 طعنة في جسدها وهي تصلي أمام أطفاله الثلاثة وفر هاربا.

وقتلت زوجة من قنا أبناءها الثلاثة، وحاولت تسميم زوجها بعصير، وذلك عقب ارتباطها بعلاقة آثمة مع عشيقها.

مكن من الوصول إلى ارتباط زوجة المصاب التي تبلغ من العمر 26 عاما، ربة منزل، بعلاقة عاطفية مع سائق “26 عاما”، وتم إلقاء القبض عليهم وبمواجهتهما اعترفا بالجريمة.

بالإضافة إلى ذلك أكد المتهم الثاني وجود علاقة غير شرعية مع المتهمة، حيث اتفقا على التخلص من زوجها وأولادها.

وذلك من خلال إحضار مادة سامة ووضعها في 4 عبوات عصير وأعطاها للمتهمة، والتي قامت بتقديمها للمجني عليهم “زوجها وأطفالهما”.

قد يعجبك ايضا