مجلس الشورى السعودي يصدر قرارات جديدة

أصدر مجلس الشورى السعودي، في جلسته العادية رقم 38 من أعمال السنة الرابعة للدورة السابعة، التي عقدت اليوم الأحد برئاسة رئيس المجلس الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل شيخ، جملة من القرارات الجديدة.

وقال مجلس الشورى في بيان صحفي إنه تم اتخاذ القرارات، بعد الإطلاع على ملاحظات الأعضاء، وآرائهم بخصوص التقرير السنوي لوزارة الاستثمار، الذي قدمه رئيس اللجنة الدكتور فيصل آل فاضل، في جلسة سابقة.

ودعا المجلس، وزارة الاستثمار، إلى وضع مؤشرات محددة بحيث تضم مساهمة الاستثمار الأجنبي، في توفير فرص العمل للكوادر الوطنية المؤهلة، وتوطين الخبرات ونقلها لقياس العائد المتحقق من هذه الاستثمارات.

وأصدر مجلس الشورى، توجيهات إلى وزارة الاستثمار، بضرورة التنسيق مع الجهات الحكومية ذات الشأن؛ لاعتماد منصة واحدة للترويج والتسويق لجذف الاستثمارات الخارجية إلى داخل المملكة.

وأشار المجلس إلى أهمية العمل على تطوير، لائحة التصنيف العمري للبرامج التلفزيونية، مشددا على ضرورة تنفيذها على القنوات التلفزيونية التي تبث بواسطة الأقمار الاصطناعية.

وفي سياق متصل، قرر المجلس الطلب من الهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع في المملكة، وضع خطة استراتيجية؛ لتنمية المواهب في البلاد بجميع المجالات الإعلامية، لافتا إلى أهمية زيادة فرض التوطين في قطاع الإعلام.

ووفقا للمجلس، فقد تم اتخاذ القرار الأخير، عقب الإطلاع على رأي لجنة الثقافة والإعلام والسياحة والآثار، وملاحظات الأعضاء وآرائهم بشأن التقرير السنوي للهيئة العامة في جلسة سابقة قدمتها نائب رئيس اللجنة الدكتورة فوزية أبا الخيل. 

وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) أن مجلس الشورى، شدد على ضرورة تعزيز دعم مهام وأنشطة اللجنة الوطنية لتقنين المحتوى الأخلاقي من الجانب المالي والفني؛ لتمكينها من تطبيق مهامها خاصة فيما يتصل بمنصات التواصل الاجتماعي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.