كويتي يكتب 21 ابنا “ليسوا من صلبه” باسمه لسبب صادم؟

 

الكويت – خليج 24| كشفت صحيفة “القبس” الكويتية عن تفاصيل جريمة غريبة لمواطن كويتي عبر التزوير وتسجيل 21 شخصًا باسمه رغم أنهم ليسوا من صلبه.

وأفاد مصدر أمني بأنه لا تزال تصل المحاكم قضايا تزوير “الجناسي” بينها تزوير مواطن لـ21 ملف جنسية لأبناء أضافهم له.

وأكد المصدر للصحيفة أنه ليس بينهم أي واحد من صلبه كمواطن كويتي .

وبين أن المتهم اتفق معهم على مبلغ 40 ألف دينار لكل شخص واستقطاع 200 دينار من راتب كل شخص مدى الحياة.

لكن الأمر لم يلبث طويلا حتى انفضح أمرهم. وفق مصدر أمني كويتي .

وأشار إلى أنه جرى الحكم بحبسه 10 سنوات مع سحب جميع “الجناسي” من المزورين على اسمه.

Advertisement

وكانت تقارير صحفية كشفت عن ورقة عمل تقترح استبدال الدعم لكل مواطن كويتي براتب ثابت يبلغ 50 ألف دولار سنويًا مدى الحياة لجميع المواطنين بسن العمل.

وأفادت صحيفة “القبس” بأن الغرض من ذلك توزيع الثروة بشكل أكثر عدالة وللحد من الهدر بفاتورة الدعم.

وأشارت إلى ذلك يسمح للحكومة الخروج من عنق الزجاجة وإعادة هيكلة الاقتصاد الوطني وكسب كل مواطن كويتي .

وذكر التقرير نقلًا عن موقع “كويت إمباكت” بأن النتيجة النهائية من مراجعة توزيع الثروة ستخفف على الحكومة عبء التوظيف.

وأشارت إلى أنها ستقلل هدر المصروفات لكل كويتي بشكل مباشر، وتدفع البلاد باتجاه اقتصاد أكثر استدامة.

وكانت السلطات الكويتية كشفت قبل أيام عن تفاصيل مقطع فيديو أثار جدلًا واسعًا في البلاد، بعنوان “الحمام المشبوه”.

وأفادت إدارة مباحث الآداب والاتجار بالبشر بأن تحرياتها عن مقطع متداول يقال إنه يخص كويتي بشأن أمور مشبوهة تدار من حمام بالعاصمة.

وقالت تحريات شرطة الكويت إنه لا أعمال مشبوهة تدار داخل الحمام المذكور في فيديو النشطاء.

وبينت أن ما ظهر في المقطع مجـرد زوجة تدخل إلى الحمام وينتظرها زوجها كويتي خارجه نظرًا لتأخــر الوقت.

وأشار المصدر لصحيفة “الأنباء” إلى أن إدارة مباحث الآداب تأكدت بشكل قطعي من عدم صحة ما ذكر في المقطع.

قد يعجبك ايضا