كيف اعرف اني حامل

ترغب المرأة في التأكد من أنها حامل عندما تشعر ببعض التغييرات التي تحدث لها، ولكن يوجد بعض السيدات لا يرغبن في الذهاب إلى الطبيب على الفور قبل التأكد في المنزل.

لذلك سنخبركم ببعض الطرق المنزلية القديمة لفحص الحمل:

يوجد بعض الفحوصات التي تم استخدامها قديما للكشف عن الحمل.

وذلك بالرغم من أنها لا تغني عن فحوصات كشف الحمل التي تباع في الصيدليات، أو عن مراجعة الطبيب لإجراء الفحوصات.

ولكن هذه الفحوصات من الممكن أن تكون مؤشرا على حدوث الحمل من عدمه.

حيث يتم استخدام البول في هذه الفحوصات وخاصة عند الاستيقاظ من النوم صباحا.

وذلك كون يحمل الكثير من علامات التغيير في الجسم، وفي الصباح يكون هرمون الحمل مركزا مما قد يؤدي إلى نتائج أكثر دقة، ومن هذه الطرق ما يلي:

Advertisement

التبول على القمح والشعير: حيث تقوم المرأة بالتبول على مجموعة من حبات القمح والشعير لعدة أيام.

فعندما تنبت حبوب الشعير فهذا يدل على أن المولود ذكرا، أما إذا كانت حبوب القمح هي ما نبتت فيدل على أنها أنثى.

أما في حال عدم نبت أي منها، فهذا لا يوجد حمل.

إضافة البول إلى الملح: تقوم المرأة بوضع كمية من البول على نصف كوب من الملح.

فإذا ظهرت رغوة وفوران فهذا يدل على أنها حامل، حيث أن نسبة نجاح هذا الفحص يصل لـ 60%. 

إضافة البول إلى الكلور: يتم إضافة كمية من البول مع كمية متساوية من الكلور في وعاء، فإن نتج فقاقيع ورغوة فيدل على أن المرأة حامل، ونسبة نجاح هذا الفحص 70%.

ولكن في حال كانت المرأة ترفض تنفيذ بعض الطرق التي تم ذكرها في السابق، فيوجد بعض العلامات التي تؤكد على حملها، حيث يوجد بعض العلامات الشائعة التي قد تدل على وجود حمل، ومن أهمها ما يلي:

شعور المرأة بألم في أسفل البطن شبيه بألم ما قبل الدورة الشهرية، وذلك بالإضافة إلى آلام في أسفل الظهر.

الشعور بالألم في الثديين، ويكونان أكبر حجما وأثقل، كما يصبح لون الحمات غامقا.

الشعور بالدوخة وثقل وضعف عام، كما يزيد التعرق لدى المرأة.

البكاء دون سبب واضح، وعدم القدرة على النوم، أو النوم لساعات طويلة، حيث هذا الأمر يختلف من امرأة لأخرى.

الانزعاج من الروائح، وذلك لأن المرأة الحامل تصبح قدرتها على الشم قوية جدا، حيث تتمكن من اشتمام روائح بعيدة نسبيا.

عدم الرغبة في الجماع، ورفض الزوج باستمرار.

يصبح لون البول داكنا وذات رائحة نفاذة.

انقطاع الدورة الشهرية. 

ملاحظة نزول قطرات من الدم، أو السائل البني، وهذا يدل على انغراس البويضة المخصبة في الرحم. 

الشعور بالغثيان وبالأخص في فترة الصباح، مع كثرة التبول. 

بعد مرور شهر ونصف من الحمل تلاحظ المرأة تحول المهبل والاشفار إلى لون أرجواني، وهو الأحمر المائل للزرقة، وذلك بسبب ضغط الرحم على الأوردة.

قد يعجبك ايضا