لحظة انتشال جثث عناصر حماس من داخل نفق بعد قصفها بالطيران الإسرائيلي في غزة

رصد مقطع فيديو متداول لحظة استخراج جثث عناصر حماس من الأنفاق وذلك بعد وقوعهم ضحية إستراتيجي عسكري إسرائيلي.

ووفقا للمعلومات فإن إسرائيل قامت بتحريك دباباتها البرية لجعل عناصر حماس يدخلون في الأنفاق استعداد للحرب، ليقوم الجيش الإسرائيلي بضربهم جويا.

وأظهر مقطع الفيديو، مجموعة من الأشخاص يقفون بجوار “ونش” يستخرج الجثث ثم يقومون بوضعها في سيارات الإسعاف المتوقفة بجانبهم.

الجدير بالذكر أن بدأ سريان وقف إطلاق النار الذي أعلنته إسرائيل في قطاع غزة، عقب الموافقة على المقترح المصري، وبدون شروط، منذ عدة أيام.

Advertisement

وأصدر مدير المكتب الإعلامي لرئيس وزراء دولة الاحتلال، أوفير جندلمان، بيانا عن الحكومة الإسرائيلية حيث قال: إن “الكابينت (مجلس الوزراء المصغر).

وقبل بالإجماع بتوصية قادة الأجهزة الأمنية جميعًا، بمن فيهم رئيس هيئة الأركان العامة لجيش الدفاع ورئيس الشاباك.

علاوة على ذلك رئيس الموساد ورئيس هيئة الأمن القومي.

وأضاف: بقبول المقترح المصري لوقف إطلاق النار من قبل الطرفين وبدون أي شروط حيث سيدخل وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في ساعة سيتم تحديدها لاحقًا.

وأشار البيان أيضا أن المستوى السياسي يؤكد على أن الواقع على الأرض هو ما يحدد استمرار المعركة.

وذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي، أن المجلس الوزاري المصغر وافق على وقف العدوان الإسرائيلي على غزة. 

فيما أشارت القناة 12 العبرية، أن وقف إطلاق النار دخل حيز التنفيذ منذ الثانية فجرًا، بناءا على التفاهمات مع مصر.

في غضون ذلك أكد القيادي في حركة حماس، أسامة حمدان، في تصريحات لقناة الأقصى الفلسطينية.

أن إعلان وقف إطلاق النار من طرف واحد هو بمثابة إعلان للهزيمة، وأن المقاومة لا تزال قادرة وتدير المعركة بكل اقتدار.

وذكر أيضا أن المعركة مع الاحتلال لم تنته بعد، وأننا نهنئ شعبنا بما حققته المقاومة من إنجاز، والتي وعدت وأوفت بالوعد.

علاوة على ذلك دعت جامعة الدول العربية، الجمعية العامة للأمم المتحدة خلال اجتماع البرلمان العربي منذ يومين.

إلى ضرورة عدم القبول بالمنطق الخاطئ.

حيث أن المنطق الحالي يستهدف حماية الاحتلال الإسرائيلي، وأشار البيان أنه آن الأوان أن يعلو صوت الضمير العالمي.

ومن المتوقع أن توفد القاهرة وفدين أمنيين لتل أبيب وفلسطين من أجل متابعة إجراءات تنفيذ الهدنة.

علاوة على الاتفاق على كافة الإجراءات اللاحقة التي تعمل على الحفاظ على استقرار الأوضاع بشكل دائم.

بالإضافة إلى ذلك أعرب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عن سعادته بالمكالمة الهاتفية التي تلقاها من الرئيس الأمريكي جو بايدن.

والتي تبادلا خلالها الجانبان الرؤى حول ضرورة التوصل لصيغة تهدئة للصراع المشتعل بين إسرائيل وقطاع غزة.

قد يعجبك ايضا