لسبب محرج.. مصرية تطلب الخلع من زوجها بشهر العسل

 

القاهرة – رويترد عربي| تقدمت زوجة مصرية بدعوى خلع أمام مكتب تسوية المنازعات ضد زوجها الذي لم يمض على زواجها سوى 3 أسابيع فقط.

وقالت الزوجة: “طلب الخلع منه بعد أيام من زواجنا فقط، لأنني كل ما أقرب منه يعيط؟”.

ونقلت “أخبار اليوم” المحلية عنها أنه مضى 3 أسابيع على زواجنا وظل يتهرب ودير أعذارًا واهية في شقة مصرية استأجرناها.

وبينت الزوجة أن والدها عند معرفته تدخل على استحياء وطلب منه عرض نفسه على طبيب وهذا أمر ليس معيب إطلاقًا.

وقالت: “حاجبي والدته ارتفعت.. ثم بدأت تتحدث بصوت يشوبه غلظة وتهكم بأنه بصحة عالية لكن قد يكون “معمول” له سحر”.

وكانت فنانة مصرية شاركت جمهورها بمشاركتها عبر حسابها بتطبيق الصور والفيديوهات الشهير “إنستغرام” أول صور لها مع زوجها من شهر العسل.

Advertisement

وتظهر الصور المطربة رنا سماحة مع زوجها الملحن سامر أبو طالب وهي سعيدة وبهدوء وترتدي ملابس “كاجوال” شتوية.

وأرفقت تعليقًا على صورها من منطقة مصرية –لم تحددها-: “المعنى الحقيقي للسعادة”.

وكانت وسائل إعلام مصرية كشفت عن أن فتاة عشرينية طلب من محكمة الأسرة الخلع من زوجها رغم ارتباطها به بعد قصة حب، ما فتح باب التساؤلات.

وفي تفاصيل الحكاية، قالت إن الدعوى القضائية المقدمة من قبل الفتاة إن حماها تحرش بها، وانها متزوجة منذ 15 شهرًا.

وذكرت “منال.ي.م” (23عامًا) أن حماها تحرش بها بعد وفاة حماتها مصرية الجنسية فيما هددها زوجها بطردها وفضيحة.

وأشارت إلى أن ذلك دفعها للتصميم على طلب الخلع عقب رفض زوجها الطلاق وتهديدها.

وقالت: “تعرفت على زوجي الذي يكبرني بعام ونصف بالجامعة وارتبطنا وتزوجنا بعد التخرج، إلا أنها لم تدم طويلًا”.

وأضافت الفتاة: “تزوجنا بشقة بمنزل عائلته بقرية مصرية رغم رفض أسرتي الانتقال من المدينة للعيش هناك معه.

واستطردت: “حياتي تبدلت في أعقاب وفاة حماتي بعد أشهر زواج قليلة، إذ بدأت نظرات حمايا المريبة لي”.

وأكدت الزوجة أنها حاولت تجاهله حتى صدمت به يتهجم عليها بشقتها ويتحرش بها.

وقالت: “حاول تقبيلي وحضني فأزحته وهربت.. شكوت لزوجي فلم يصدق وغضب وزعم أنني اتهمه لانتقال بشقة مصرية أخرى”.

وأكملت: “تكرر الأمر عدة مرات.. بيقولي إنتي صغيرة وحلوة، ويا بخت جوزك بيكي بس هو مش مقدرك”.

وتابعت الزوجة: “بيتلفظ بألفاظ قبيحة، ولما اشتكيت لزوجي هددني بطردي وفضحي”.

وتحدثت عن رد فعل زوجها قائلة: “طلبت الطلاق فرفض وهددني بأنه سيفضحني وسيقول إنني على علاقة بوالده”.

وأشارت إلى أنها لجأت لمحكمة مصرية تدعى “الأسرة” طلبًا للخلع للتخلص من هذه العائلة المشبوهة.

قد يعجبك ايضا