مؤشرات سارة عن عودة قوية للقطاع السياحي بأبو ظبي

دبي – رويترد عربي| خلص اجتماع لدائرة الثقافة والسياحة في أبو ظبي بحث تطوير القطاع السياحي الفصلي افتراضيًا إلى أن مؤشرات سارة بشأن عودة قوية للقطاع السياحي.

وبحسب وسائل إعلام محلية فإن المؤشرات مبينة على جهود متواصلة للدائرة بغية دعم السياحة الداخلية.

وذكرت أن ذلك عبر سلسلة مبادرات كبرنامج شهادة Go Safe وحملتي اكتشف المفاجأة واكتشف أبو ظبي .

وبينت أن برنامج شهادة Go Safe يعتبر مساهمة فعّالة بتعزيز ثقة المستهلك ودفع عجلة القطاع السياحي.

ونبهت إلى أن ذلك عبر الارتقاء بمعايير الصحة والسلامة وتوحيدها بالمنشآت الفندقية والسياحية العاملة ضمن نطاق الإمارة

وأشارت إلى حيازة 93 من فنادق العاصمة على الشهادة خلال الربع الثالث في أبو ظبي .

وكانت الإمارات كشفت النقاب عن مركبات ذاتية القيادة مبتكرة من نوعها خلال عام 2021 المقبل.

Advertisement

وأفاد الرئيس التنفيذي لمجموعة “إيدج” لصناعات الدفاع المملوكة لحكومة أبو ظبي، بأنها ستعلن عن مركبات جديدة تحلق ذاتيًا بـ2021.

وأعرب خلال اجتماع عبر الانترنت في أبو ظبي عن اعتقاده بأن أوائل العام المقبل سيشهد إعلان عن منصات لهذه المركبات.

وبين أن “القدرات الذاتية مثل الطائرات المسيرة تعتبر حاجة استراتيجية لأبو ظبي .

وأسست أبو ظبي “إيدج” بـ2019 وتضم 25 كيانا مملوكًا للدولة أو خاصًا بقطاع الدفاع في الإمارات بإيرادات سنوية قدرها 5 مليارات دولار.

وكان البنك المركزي في الإمارات رجح أن يعاني اقتصادهم من انكماش أعمق من المتوقع في البداية، نتيجة اضطرابات ناجمة عن جائحة كورونا.

وأفاد مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي بمراجعته ربع السنوية، إن الناتج المحلي الإجمالي سينكمش بنسبة 5.2% خلال عام 2020.

ونقلت وكالة “بلومبيرغ” العالمية عن مصرف أبو ظبي قوله إن ذلك جاء مقارنة مع توقع سابق لهبوط قدره 3.6%.

وشهد الناتج المحلي الإجمالي تراجعًا بنحو 7.8% في الربع الأخير عقب انكماش 0.8% في الأشهر الثلاثة السابقة.

وأشار إلى أنه كمركز إقليمي للتجارة والسياحة والنقل، تضرر اقتصاد أبو ظبي من حظر التجول العام على السفر.

قد يعجبك ايضا