ماذا فعلت الكويت مع فاشينستا إيرانية عقب مقاطع فاضحة؟

 

الكويت – رويترد عربي| أعلن مصدر أمني كويتي يوم الأربعاء، عن قرار بإبعاد فاشينستا إيرانية بسبب نشر صور ومقاطع مخلة بالآداب عبر منصاتها بمواقع التواصل الاجتماعي.

وقال إنه جرى توقيف الفاشينستا والتحقيق معها بمجموعة صور ومقاطع مبتذلة.

وأشار المصدر إلى أنه تقرر بعد التحقيقات إبعاد فاشينستا إيرانية عن البلاد.

وبين أنها لم تبرر لرجال المباحث تلك المقاطع والصور، إذ بدت فيها بشكل مبتذل.

وكانت وزارة الداخلية بالكويت قررت إحالة فتاة إيرانية تدعى شيرين بهمن إلى جهة الاختصاص، عقب نشرها فيديو مخلا على حسابها في أحد مواقع التواصل.

وغردت الداخلية عبر “تويتر” بأن القرار جاء ضمن جهودها مكافحة الجرائم الالكترونية وضبط كل ما يخل بالآداب العامة.

Advertisement

وقالت إنها تتابع وترصد ما ينشر بمختلف وسائل التواصل وضبطت فتاة -لم يذكر اسمها- في إشارة إلى إيرانية بهمن.

وأشارت إلى أن الفتاة الإيرانية نشرت على حسابها في أحد مواقع التواصل فيديو مخل بالآداب العامة.

وأكدت الداخلية أنه وبعد رصد الفيديو وبإجراء البحث والتحري تم التعرف عليها، واستدعاؤها ومواجهتها بالواقعة.

وأفادت بأنها صاحبة الحساب وهي إيرانية وأقرت بظهورها في المقطع.

وقالت إنه جرى إحالتها إلى جهة الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقها.

وذكر حساب “شاهين” أن الفتاة المقصودة هي الفاشينستا الإيرانية شيرين بهمن، ونشر فيديو لها أثناء رقصها بفستان أسود قصير.

وبين أنها تجرأت في فترة الحداد على أمير البلاد صباح الأحمد الجابر الصباح.

وأشار إلى رقصها في الشوارع بطريقة غريبة وعمل حركات استعراضية خارجة.

فيما نفت شيرين بهمن أن تكون المقصودة في الخبر.

ونشرت فيديو تعقيبا على ذلك قالت فيه ساخرة من صيغة “شاهين”: ” الإيرانية شيرين بهمن قاعدة في بيتها. وأنا بخير”.

وقالت: “أنا إيرانية أعلم ماذا أفعل ولم أخرج بوضع مُخل بالآداب، ولم أفعل شيء مبالغ به”.

وتابعت: “المنحط والواطي يقول كلام قذر، أنا لا أتكلم مثله ولكن هو تربيته هكذا، ولن أستطيع تربية أحد”.

وهددت بهمن وهي وافدة إيرانية برفع قضية على كل من أساء إليها.

قد يعجبك ايضا