مانشستر سيتي إلى دور الـ16 عقب تخطيه أولمبياكوس

بيرايوس – رويترد عربي| تخطى فريق مانشستر سيتي الإنكليزي مستضيفه أولمبياكوس اليوناني 1-0 في رابع جولات المجموعة الثالثة، ليبلغ بذلك دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا.

وسدد الهدف الشاب فيل فودن قبيل تسع دقائق من الاستراحة النقاط لفريق المدرب الإسباني جوزيب غوارديولا.

وبلغ بذلك رصيد فريق سيتي 12 نقطة في صدارة المجموعة.

وأجرى غوارديولا خمسة تغييرات على تشكيلة الفريق التي خسرت أمام توتنهام 0-2 السبت في الدوري المحلي.

ومرة جديدة، عانى سيتي هجومياً، فصنع 21 محاولة بينها 10 على المرمى وواحدة هزت الشباك.

وافتقد نجاعة هداف على غرار الأرجنتيني سيرخيو أغويرو في الثلث الأخير الذي بدأ على مقاعد البدلاء قبل دخوله بديلا في الدقيقة 78.

ووقف اللاعبون دقيقة صمت قبل المباراة لوفاة أسطورة الكرة الأرجنتينية دييغو مارادونا الأربعاء بسبب سكتة قلبية.

يشار إلى أن مارادونا هو والد زوجة أغويرو السابقة جانينا.

وتعرضت حالة مارادونا الصحية لأكثر من وعكة على مدار السنتين الأخيرتين، خاصة بعد كأس العالم 2018 التي ظهر فيها مشجعًا لمنتخب بلاده.

ولكن أثناء تواجده في روسيا ذهب إلى المستشفى أكثر من مرة.

وبدأت حالته الصحية في التراجع حتى ذهب إلى مثواه الأخير ظهر اليوم الخامس والعشرين من نوفمبر.

يذكر أن مارادونا هو أيقونة الشعب الأرجنتيني فيما يتعلق بكرة القدم و سيتي وأحد أبرز من لمسوا الكرة في تاريخها على الإطلاق.

مارادونا، الذي يُعتبر أحد أعظم لاعبي كرة القدم في كل العصور، ساعد الأرجنتين على الفوز بكأس العالم عام 1986.

وخاض دييجو مباراته الرسمية الأخيرة في الأرجنتين بقميص بوكا جونيورز في المباراة الأكبر، “السوبر كلاسيكو”، أمام ريفربلي.

وفيها فاز البوكا وغادر مارادونا المباراة بعد أن أبدع رفقة شاب صغير لا يعرفه أحد يدعى “خوان رومان ريكيلمي”.

ولعب الأسطورة كرة القدم في أندية بوكا جونيورز ونابولي وبرشلونة وغيرها، وكان يعشقه الملايين لمهاراته الرائعة.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.