مستجد مفاجئ في قضية حمدالله والنصر السعودي

الرياض – رويترد عربي| كشف الناقد الرياضي عدنان جستنيه عن تطور جديد بشأن قضية إدارتي النصر والاتحاد واللاعب عبد الرزاق حمدالله.

وقال جستنيه في لقاء متلفز إن لديه معلومات عن جلسة في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” بشأن قضية اللاعب حمد الله.

وتوقع صدور قرار خلال ساعات في تلك القضية.

و تعرض اتحاد الكرة السعودي إلى انتقادات حادة على خلفية فشله في حل ملفات عالقة أبرزها اللاعبين حمد الله ومحمد كنو.

فقد كتب الإعلامي  تركي العجمة رسالة لاتحاد الكرة: “قسما بالله عارفين إنكم ما قادرين تأخذون قرار بملف كنو”.

وقال: “قسما بالله إننا عارفين إنكم ما قادرين تأخذون قرار بموضوع الاتحاد والنصر وحمدلله”.

وأضاف العجمة: “ما هي مسألة إجراءات كل هذا الوقت احنا عارفين، أنت الدرجة الأولى خلصتها في 4 أيام”.

Advertisement

وأكمل: “يا أخي النصر عنده أدلة حقيقية أعطيه حقه وعاقب الاتحاد، النصر قاعد يفتري ويدعى عاقبه وأعطى الاتحاد حقه”.

وكشف إعلامي رياضي عن سبب إلغاء عقوبة نادي الهلال بحقه من غرفة فض المنازعاتـ على خلفية قضية كنو مع غريمه النصر.

وقال الدويش عبر تويتر: إنْ لم يعيدوا القضية للجنة الاحتراف فإنّ التعويض سيبقى ومسؤولية الهلال بسداده مع كنو”.

وأضاف: “حسب الفقرة (3) فلا يشترط التحريض ولا الفترة المحمية وعقوبة كنو لعدم جواز استئنافها”.

وتابع: “عقوبة الهلال ستُلغى لعدم توفر شرط الفترة المحمية”.

فيما هاجم الإعلامي تركي العجمة إعلاميين على خلفية تعاملهم مع قضية اللاعب الذي صدرت بحقه سلسلة عقوبات.

وقال العجمة في ظهور متلفز: “باتت القضية كأنها قضية شخصية تمسهم بشكل مباشر”.

وأوضح أن بعض الإعلاميين لا يهمهم تطبيق القانون بقضية كنو، بقدر الانتصار لمعاركهم الشخصية.

وشرح القانوني سعود الرمان سيناريوهات العقوبات المتوقعة بشأن قضية كنو

جاء ذلك عقب تجديد عقده مع الهلال رغم توقيعه عقدًا مع النصر السعودي.

ونشر الرمان تغريدة “حال صحت الأنباء بأن غرفة فض المنازعات انتهت من دراسة قضية كنو فإن العقوبات 3سيناريوهات”.

وأشار إلى أن قد تكون “إيقاف اللاعب (4) أشهر، ودفع تعويض مالي، منع نادي الهلال من تسجيل اللاعبين لفترتين متتاليتين”.

بينما نبه الرمان إلى أن “نادي النصر فلا عقوبات عليه”.

وقال إن لجنة الاحتراف وأوضاع اللاعبين ستعاقب الهلال بدفع مليون ريال نظير مخالفة لائحتها بتحريض كنو على الإخلال بعقده مع ناديه.

كما فجر الخبير القانوني أحمد الشيخي سلسلة مفاجآت بشأن غياب محمد كنو.

وكتب الشيخي عبر حسابه في موقع “تويتر”، أن “احتمالية تغيبه عن كأس العالم واردة جدا، إن تأخرت القضية أكثر من ذلك.

وقال إذا ثبتت مخالفة كنو، فإن الإيقاف يسري على المشاركة مع المنتخب.

وبين وأن فترة ما بين موسمين لا تحتسب ضمن فترة الإيقاف وأقل مدة للإيقاف ٤ أشهر.

يذكر أن تقارير كشفت عن مطالبات بضرورة الصلح بين الهلال والنصر بأزمة توقيع محمد كنو للناديين.

ويخشى كل منهما على مصلحة اللاعب وتهديد مشاركته بكأس العالم في قطر.

 

 

 

قد يعجبك ايضا