مصر تُذهل الجميع بشأن لقاح مضاد لفيروس كورونا

القاهرة – رويترد عربي| كشفت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد عن خبر “مذهل” بشأن تصنيع لقاح مضاد فيروس كورونا المستجد.

وأفادت زايد في بيان على حساب الوزارة أن اجتمعت في مقر شركة “فاكسيرا” للتأكد من جهوزية المصانع وكفاءة خطوط الإنتاج تمهيدًا لبدء تصنيع لقاح كورونا.

وأشارت إلى أن لقاح مضاد للفيروس سيجري تصنيعه بالتعاون مع الصين في حال ثبوت فاعليته على المرضى.

وأوضحت زايد أنها اطلعت على كفاءة البنية التحتية وتجهيزات مصانع الشركة لمعرفة احتياجاتها وأي تحديات قد تواجهها لحلها.

وبينت أن بحثت عدد جرعات وسعة إنتاجية للقاح مضاد كورونا عقب انتهاء التجارب وثبوت فاعليته، لتكفي احتياجات مصر.

وأكدت زايد متابعتها لخطوط إنتاج اللقاح التي تنتجها الشركة بمصر.

وكان وزير مصري كشف مؤخرا عن أقرب لقاح مضاد لفيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد -19.

Advertisement

وكشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي المصري خالد عبد الغفار عن أن تجارب واعدة تجري على لقاح “أكسفورد” ضد فيروس كورونا المستجد.

وأوضح لقناة “صدى البلد” المصرية أن بلاده ستختبر لقاح مضاد على الحياة بمجرد الانتهاء، ثم على الإنسان لإثبات مدى فاعليته.

وذكر عبد الغفار أن لقاح “أكسفورد” الأقرب والأكثر فاعلية لمواجهة فيروس كورونا بعد تجارب نتيجتها جيدة، مبينًا أن الوقت هو العامل الأساسي.

وبين أن المركز القومي المصري للبحوث يجري أبحاثًا على لقاحات كورونا

وكانت مصر كشفت الأحد الماضي، عن قرب توصلها إلى لقاح مضاد لفيروس “كورونا” المستجد، مع انخفاض أعداد المصابين لديها.

وأفادت اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا بوزارة الصحة المصرية إن البلاد تعاني من فترة ذروة فيروس كورونا رغم تراجع عدد الإصابات.

وشددت على أن اللجنة تتوقع استمرار التراجع بأعداد إصابات ووفيات “كورونا”.

وأشارت إلى أن إيجاد لقاح مضاد سيساهم في حل الأزمة.

وأرجعت اللجنة “تراجع عدد الإصابات إلى حملات التوعية بقيود وإجراءات الدولة بشأن فيروس كورونا وإمكانية علاج المصابين.

وأوضحت أن “دراسات جارية بغية إيجاد علاج مصري لعلاج الفيروس التاجي”.

وقالت اللجنة إن كان يتوقع انتهاء العمل في العلاج منذ أيام.

وأشارت إلى أن إجراءات إحصائية قيد الفحص لا تزال بشأن لقاح مضاد لكورونا.

 

قد يعجبك ايضا