من هي ميرنا عصفور؟.. سبب انتحار طبيبة أردنية في عمّان

عمان – رويترد عربي| كشفت مصادر أمنية عن تفاصيل مثيرة تتعلق بانتحار طبيبة أردنية من خلال إلقاء نفسها من الطابق التاسع في مستشفى الجامعة الأردنية في عمّان.

وكتبت الطبيبة الأردنية عبر “تويتر” قبل إقدامها على القفز من الشباك: “تذكروني بالخير.. أو حتى انسوني.. هيك هيك منسية”.

فيما قال مصدر أمني إن الشرطة عثرت على جثة طبيبة داخل مستشفى الجامعة الأردنية في عمّان.

وأشار إلى تحويلها إلى الطب الشرعي لبيان السبب الوفاة، فيما فتحت تحقيقاً بالحادثة.

من هي ميرنا عصفور؟

ميرونا عصفور من مواليد عام 1997 مقيمة تخدير سنة أولى، تعبر عن عدم ارتياحها لتخصص التخدير وتفضل تخصص النسائية.

وكشفت مؤخرًا عن قرارها بإنهاء حياتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

Advertisement

 

وقبل أيام، قتل 5 أطفال حرقًا إثر اندلاع النار في منزلهم في مدينة الرصيفة بشمال شرق الأردن.

وقالت مصادر أمنية إن 5 أطفال توفوا بحريق كبير اندلع بمنزلهم في الرصيفة.

وأشعلت الحادثة المجتمع في الأردن بأسره، فيما أبكت مواقع التواصل والشارع.

وكتب والدهم الضحايا الخمسة أحمد الدعجة: ”قدر الله وما شاء فعل، اللهم لا اعتراض”.

وأضاف: “فلذات كبدي الخمسة جميعهم سلمان وسلطان وأريام وريم وملاك في ذمة الله”.

ومؤخرا، توفي الناشط واليوتيوبر الأردني عبد الله العمري “عبود العمري” خلال حادث سير مروع في جنوب إفريقيا أودى بحياته.

وهو الحادث الذي أحدث حالة كبيرة من الصدمة لدى متابعيه في الأردن والعالم العربي.

تجدر الإشارة إلى أن عمر العمري والد الناشط الراحل أعلن عن وفاته عبر حسابه على موقع انستغرام.

حيث قال: ببالغ الحزن والأسى وبقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، أنعي وفاة ابني الحبيب عبد الله عمر العمري الذي وافته المنية بحادث سير بجنوب إفريقيا.

وفي نفس السياق أثار الخبر صدمة كبيرة لدى متابعي العمري، الذي يبلغ من العمر 23 عاما.

حيث تصدر هاشتاج “عبود العمري” و”موت الغفلة” موقع التواصل الاجتماعي تويتر في الأردن.

عبدالله العمري في سطور

ولد العمري في الأردن عام 1998، وعرف كمدون كوميدي على مواقع التواصل ومحب للسفر.

تجاوز عدد متابعيه على انستغرام المليون متابع علاوة على وجود 200 ألف متابع على يوتيوب.

رد الخارجية الأردنية

وفي هذا السياق علقت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية على حادث العمري من خلال صفحتها الرسمية على تويتر.

 حيث قالت “تتابع من خلال مركز العمليات والسفارة الأردنية في جنوب إفريقيا حادث السير المؤسف.

الذي تعرض له 5 مواطنين أردنيين في جنوب إفريقيا (كيب تاون)، هذا اليوم، وأسفر عن وفاة أحدهم وإصابة الآخرين”.

علاوة على ذلك قال ضيف الله علي الفايز، الناطق الرسمي باسم الوزارة، أنه تم التواصل مع جميع أهالي الأشخاص الخمسة.

وأن الوزارة تولت إبلاغهم بالحادث، على أن يتم نقل جثمان المتوفى إلى المملكة بناء على طلب ذويه.

ونفس السياق أكد الفايز على أنه تم إسعاف المصابين ونقلهم إلى المستشفى حيث يخضعون حاليا للعلاج ووضعهم الصحي مستقر.

تجدر الإشارة إلى أن التقرير الأولية الخاصة بالحادث، تشير إلى أن انقلاب المركبة التي كانت تقل عبدالله العمري مع أصدقاءه.

هي السبب الرئيسي في وفاته وإصابة باقي الشباب، لكن لم تصدر السلطات في جنوب أفريقيا تقريرها النهائي من قِبل السلطات في مدينة كيب تاون.

قد يعجبك ايضا