هاتف جديد من Realme.. بطاريته فائقة وشحنها بـ5 دقائق

 

دبي – رويترد عربي| كشفت شركة Realme عن مواصفات هاتفها القادم الذي سيأتي بتقنيات متطورة أبرزها سرعة الشحن الكبيرة للبطارية.

وأتى الهاتف بهيكل مقاوم للماء والغبار، وشاشة Super AMOLED بمقاس 6.62 بوصة دقة عرضها (2400/1080) بيكسل، ترددها 120 هيرتزا، ومعدل سطوعها 398 شمعة/م تقريبا.

وزودته Realme بمعالج Qualcomm Snapdragon 888، وذواكر وصول عشوائي 8 غيغابايت، وذواكر داخلية 256 غيغابايت.

وجاءت الكاميرا الأساسية ثلاثية العدسة بدقة (64+8+2) ميغابيكسل، بعدسة لتصوير الماكرو وللتصوير العريض، والأمامية بدقة 16 ميغابيكسل بتقنيات التعرف على الوجوه.

ويتميز هاتف Realme ببطارية وقدرات شحنها، إذ ستكون بسعة 5000 ميلي أمبير، ومجهزة بشاحن فائق السرعة يشحن نصف سعتها بـ5دقائق.

وأضافت له منفذين لشرائح الاتصال، ومنفذ 3.5 ملم للسماعات، ومنفذ USB-C للشحن ونقل البيانات، وأنظمة لتحديد المواقع عبر الأقمار الصناعية.

Advertisement

ونشرت شركة Realme العالمية مواصفات هاتفها الجديد الذي يرجح له ينافس كأحد أبرز أجهزة أندرويد الذكية خلال عام 2022.

وصمم هاتف Realme 9 Pro+ بهيكل من البلاستيك والمعدن والزجاج المضاد للصدمات والخدوش، أبعاده (160.2/73.3/8) ملم، ووزنه 182 غ.

وأتى بشاشة Super AMOLED بمقاس 6.4 بوصة، دقة عرضها (2400/1080) بيكسل، ترددها 90 هيرتزا، ومعدل سطوعها الأعظمي يصل 500 شمعة/م تقريبا.

ويضمن الأداء الممتاز له نظام تشغيل Android 12 الجديد مع واجهات Realme UI 3.0، ومعالج MediaTek Dimensity 920 5G.

كما به ذواكر وصول عشوائي 6 و8 غيغابايت، وذواكر داخلية 128/256 غيغابايت.

أما الأساسية فأتت ثلاثية العدسة بدقة (50+8+2) ميغابيكسل، والكاميرا الأمامية بدقة 16ميغابيكسل تعمل مع تقنيات التعرف على الوجوه.

وزودته Realme بمنفذين لشرائح الاتصال، ومنفذ 3,5 ملم للسماعات، USB ومنفذ  Type-C 2.0.

وجاء بماسح لبصمات الأصابع، وبطارية بسعة 4500 ميلي أمبير تعمل مع شاحن سريع باستطاعة 60 واطا.

وإذ كنت من ملاك هواتف آيفون ، فقد بات بإمكانك طلب تعويض كجزء من اتفاق عقب معركة قانونية استمرت لسنوات.

لكن دارت معركة قانونية على مدار سنوات، عقب اعتراف شركة “آبل” الشهيرة باستعمال تحديثات أنظمة لإبطاء الأجهزة الأقدم من iPhone.

وقرر القضاء إلزام “آبل” بدع تعويضات تقدر بـ500 مليون دولار لفئات تحمل أجهزة آيفون .

وقالت تقارير إن كل من اشترى iPhone 6 و 6 Plus و 6s Plus و 7 و 7 Plus و SE قبل 21 ديسمبر 2017 وعانى من مشاكل يصح له.

وبينت أن هؤلاء سيحصلون على 25 دولارًا لكل هاتف مشمولًا بتسوية أقرت الشركة بها.

وبحسب التقارير فإن على كل متضرر رفع مطالبة عبر الإنترنت أو البريد بحلول 6 أكتوبر لتمكينه من حصد تعويض.

لكن اعترفت آبل بديسمبر 2017 باستخدام تحديثات البرامج لإبطاء أجهزة iPhone القديمة.

وأكد مستخدمون أن الشركة عملت ذلك بغية دفع مستخدميها للترقية لهواتف أحدث.

وقدمت آبل لاحقا اعتذارها وطلبت استبدال البطارية لعملائها مقابل 79 دولارًا.

ثم عملت على تخفيض ذلك إلى 29 دولارا.

ويترقب كثيرون في العالم بشغف بالغ صدور هاتفي “آيفون 12 برو” و”آيفون 12 برو ماكس” إلى العلن.

 

قد يعجبك ايضا