هذا ما تخلت عنه “سامسونغ” بحاسبها اللوحي الجديد

دبي – رويترد عربي| سربت وسائل إعلام عالمية يوم الاثنين، ما قالت إن مواصفات مسربة في حاسب سامسونغ اللوحي المرتقب “غلاكسي تاب 7”.

وأفاد موقع “إنغادجيت” التقني المتخصص بأن سامسونغ تخلت مواصفات رئيسية مميزة عدة في حواسبها اللوحية.

وقال إن من أبرز ما تخلت عنه سامسونغ من ميزات هو شاشات “سوبر أموليد” اللمسية الفاخرة، واعتماد شاشات “LCD” جديدة.

وبحسب الموقع، فإن الشركة الكورية الجنوبية تنوي تحضير نسخة من “غلاكسي تاب 7” 11 بوصة، بدلا من المعتادة 12.4 بوصة.

وفي الحاسب المرتقب، تبثث سامسونغ قارئ بصمة الأصبع على جانب الحاسب، بدلا من وضعه كمستشعر بالشاشة.

وأفاد الموقع بأنه سيجري تعزيز حاسب “غلاكسي تاب 7” اللوحي بمعالج خارق من نوع “سنابدراغون 865 بلس” ويدعم الجيل الخامس.

وسيتضمن ذاكرة وصول عشوائي “رام” بسعة 6 غيغابايت وسعة تخزين داخلية 128 غيغابايت.

Advertisement

وبين الموقع أنه الحاسب به كاميرا خلفية رئيسية 13 ميغابيكسل، وأمامية بدقة 5 ميغابيكسل، وقلم “إس بين” الذكي.

وسيدعم حاسب سامسونغ بتقنية Wireless DeX الثورية الجديدة، وبها تسهيل ربط أي حاسب لوحي مع أجهزة سطح المكتب.

ويتوقع أن يخفض اعتماد شاشات “إل سي دي” في حاسب “تاب 7” سعر الحاسب عن 649 دولار.

وكانت شركة “سامسونغ” الكورية الجنوبية حماية مستخدمي هواتفها من خلال طرح شاحن لاسلكي يقي من فيروس كورونا المستجد.

وقالت الشركة إن الهاتف الذكي من أكثر الأمور التي قد تعرض الإنسان للإصابة بفيروس “كورونا” نظرًا لملامسته لليدين طوال اليوم.

وأوضحت أن شاحن “ITFIT UV Sterilizer” الجديد يتميز باستخدامه للأشعة فوق البنفسجية للتعقيم.

وأكدت سامسونج في بيان على قدرة الأشعة الموجودة في الشاحن على قتل 99% من البكتيريا والجراثيم وما شابه بـ 10 دقائق فقط.

وكانت دراسة بحثية حديثة أظهرت قدرة فائقة لمصابيح الأشعة فوق البنفسجية على قتل “99.9% من الفيروسات التاجية المحمولة جوًا”.

وبينت الشركة أن شاحن جالاكسي الجديد بهيئة صندوق أبيض كبير مع غطاء مغناطيسي.

وأشارت إلى أنه لديه القدرة على تحمل هواتف ضخمة بحجم “غلاكسي إس 20 ألترا”.

وأوضحت سامسونغ أن شاحنها الجديد ليس مخصصا لهواتف “سامسونغ” فقط، بل لأي جهاز يدعم الشحن اللاسلكي.

 

قد يعجبك ايضا