هذا ما ستفعله الصين بالخفافيش وآكل النمل الحرشفي

بكين -رويترد عربي

اتخذت دولة الصين يوم الأربعاء، إجراءات صارمة تتعلق بالخفافيش وآكل النمل الحرشفي.

وقالت إنها شطبت عقاقير مستخرجة من فضلات الخفافيش وآكل النمل الحرشفي من لائحتها الرسمية للأدوية التقليدية.

وأفادت صحيفة “هيلث تايمز” المحلية بأن “آكل النمل الحرشفي بقي خارج لائحة الأدوية الرسمية في الصين لهذا العام”.

وأشاروا إلى أنه عدا عن مواد أخرى من بينها أدوية مصنوعة من براز الخفافيش.

ويقول علماء إن النمل الحرشفي هو الذي ظهر في سوق في مدينة ووهان في الصين العام الماضي.

Advertisement

ويعتبر آكل النمل الحرشفي المشهور في الصين من أكثر الثدييات التي تتم التجارة بها في العالم.

ويروا بأنه هو المضيف المحتمل لفيروس كورونا المستجد الذي أثر عالميًا.

وتباع حراشفه بأسعار مرتفعة في السوق السوداء. وفق موقع روسيا اليوم.

ويجري استخدام تلك الحراشف بشكل شائع في الطب التقليدي في الصين ، رغم أن العلماء يقولون إن ليس لديها قيمة علاجية.

وكانت قد حظرت استخدام بيع هذه الحيوانات البرية لأهداف غذائية.

وأشارت إلى خطر انتشار الأمراض إلى البشر، إلا أن التجارة بها لا تزال قانونية لأغراض أخرى بما فيها البحوث والطب التقليدي.

ورّحب الصندوق العالمي للطبيعة بخطوة الصين لرفع مستوى حماية هذه الحيوانات.

يذكر أنها رفضت بحثا أجرته كلية الطب بجامعة هارفارد يشير إلى أن فيروس كورونا ربما كان ينتشر فيها بأغسطس 2019.

واستند البحث إلى صور أقمار صناعية لأنماط حركة الدخول والخروج من المستشفيات وبيانات محركات البحث.

وردت الصين بوصف الدراسة بـ”السخيفة”، وقال علماء إنها لا تقدم دليلًا مقنعًا على موعد تفشي الفيروس الخطير.

وقالت وزارة الخارجية: “إنه سخيف للغاية أن نتوصل إلى هذا الاستنتاج استنادا إلى ملاحظات سطحية مثل الأحجام المرورية”.

ولم يخضع البحث لمراجعة علماء آخرين.

ومن بين الصور المستخدمة بالأقمار الصناعية لأماكن صف السيارات في ووهان التي ظهر فيها الفيروس لأول مرة في أواخر عام 2019.

وشملت بيانات البحث على الإنترنت عن الأعراض المرتبطة بالمرض الذي قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب أن مصدره الصين ، مثل السعال والإسهال.

قد يعجبك ايضا