هل انتحرت؟.. حياة الدرديري “تريند” بمصر وتوفيق عكاشة يكشف الحقيقة

القاهرة – رويترد عربي| مع انتشار أنباء عن محاولة المذيعة حياة الدرديري الانتحار ودخولها إلى المشفى، تصدر اسمها قائمة البحث بموقع “جوجل” بمصر .

وأثار النبأ ضجة واسعة بمواقع التواصل بشأن الديرديري، ما دفع زوجها الإعلامي توفيق عكاشة للخروج عن صمته نافيًا ما تردد.

وقال عكاشة إن زوجته الدرديري لم تحاول الانتحار عبر تناول صبغة للشعر بمصر ، مشددًا على أنه “عار تمامًا عن الصحة”.

وأوضح الدرديري أصيبت بحالة هبوط حاد نتيجة إكثارها من تناول القهوة والتدخين، ما أحدث مضاعفات لديها بشكل مفاجئ.

وبين عكاشة أنها “نقلت لمشفى بالإسكندرية بمصر على الفور للاطمئنان على حالتها الصحية”.

وأوضح أن “الفريق الطبي أجرى فحوصات لزوجته وتابع حالتها حتى تماثلت للشفاء بساعات معدودة”.

وبين عكاشة أن الدرديري الآن بمنزلها بمصر وتمارس حياتها بشكل طبيعي.

Advertisement

وكانت صور عن تحرش “مُعلم” بطفلة خلال إعطاؤها درس خصوصي في منزلها بمصر ، وسط مطالبات بالقصاص منه.

فقد أظهر مقطع مصور نُشر عبر موقع “تويتر” لمصري يتحرش بطفلة ويحاول تقبيلها داخل غرفة.

وأطلق نشطاء هاشتاج “إعدام المدرس المتحرش” للمطالبة بالقصاص من الشخص الذي تحرش بالطفلة بمصر .

وكتب مغرد: “فعلو الهاش دا وياريت الكل يشارك الموضوع دا خطير وحاصل مع طفله من مدرس متحرش”. وفق “اليوم السابع”.

وأضاف: “قد يكون حصل دا معا اطفال تانيه منه أو أحفاده أو أي حد الكل يشارك هنا”.

وتابع: “علشان سرعه القبض عليه ومحاكمته وانقاذ الاطفال منه”.

وقال آخر: “حسبي الله ونعم الوكيل هنروح فين تاني ياجماعه أي البجاحة دي وقلة الأدب دي هوا خلاص مفيش تربيه ولا احترام”.

وعلق ثالث: “مدرس تحرش ببنت قد أحفاده لبسها مش مثير ولا فيها أي ملامح أنوثة ولسا طفلة بريئة اشتهاء الأطفال جريمة مش بسيطة”.

وتابع: “اللي يعمل كدا اكيد مريض ولازم عقوبته تكون الإعدام بمصر ”.

وكان نشطاء تداولوا مقطع فيديو لأكبر عملية تحرش جنسي شهدتها المملكة العربية السعودية، لتدخل بها موسوعة غينتس للأرقام القياسية.

قد يعجبك ايضا