هل تتجه أسعار النفط نحو الارتفاع؟

الرياض- رويترد عربي| تسيطر حالة تذبذب كبيرة على أسعار سوق النفط في الوقت الحالي، بظل مخاوف من تقلبات جديدة وزيادة مطردة بشأن فيروس كورونا.

ويعتقد خبراء الطاقة بأن الأيام المقبلة سيتواصل فيها تذبذب الأسعار، حال عدم استقرار الأوضاع بشأن فيروس كورونا.

وتداولت أسعار العقود الآجلة لخام “برنت” عند 42.17 دولار للبرميل، مسجلًا ارتفاعًا 0.55% عن سعر التسوية السابقة.

كما تداولت العقود الآجلة للخام الأمريكي “غرب تكساس الوسيط” عند مستوى 40.55 دولار للبرميل بزيادة 0.6% عن أمس.

وحققت أسعار النفط مكاسب بظل آمال المستثمرين بتعافي الطلب العالمي على الخام.

ويرجح المستثمرون وقف دول عدة لإجراءات حجر صحي صارمة. وفق وكالة “نوفوستي”.

بينما يقول مراقبون بإن تراجع أسعار النفط يعتبر طبيعيًا عقب بدء تصدير النفط الليبي وارتفاع المخزون الأمريكي.

Advertisement

سجلت أسعار النفط يوم الخميس، ارتفاعًا بنسبة 2 في المئة، مدعومًا بتدن حاد لمخزونات الخام في أمريكا.

وأفادت سكاي نيوز عربية بأن مكاسب النفط قُيدت فعل تخفيض أوبك وحلفائها إمداداتها من أغسطس مع تعافي الاقتصاد بشكل تدريجي.

وبينت أن أسعار عقود خام برنت القياسي العالمي لأقرب استحقاق أنهت جلسة التداول مرتفعة 89 سنتا، أو 2.1 بالمئة.

وسجلت –وفق رويترز- عند التسوية 43.79 دولارا للبرميل الواحد فقط.

كما صعدت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط بقيمة 91 سنتا، أو2.3 بالمئة.

وبلغت عند التسوية 41.20 دولارا للبرميل الواحد.

وكانت أسعار النفط يوم سجلت مؤخرًا تراجعًا جديدًا لأقل من 43 دولارًا للبرميل الواحد، مع استمرار المخاوف العالمية.

وأفادت “رويترز” بأن طفرة الإصابات بفيروس كورونا صاعدت من المخاوف العالمية ما أثر على احتمال تعثر تعافي طلب الوقود.

وذكر أن الخام ورغم انخفاض أسعار النفط يواصل توجهه صوب تحقيق مكسب أسبوعي معززا بانخفاض المعروض وزيادة المؤشرات على التعافي الاقتصادي.

وكانت الولايات المتحدة رصدت نحو 55 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا أمس.

ويعتبر تسجيل هذا الرقم بشكل يومي قياسيًا عالميًا جديدًا بمعدلات فيروس كورونا.

ويدلل التصاعد بعدد الإصابات إلى أن نمو الوظائف في الولايات المتحدة قد يواجه تراجعًا.

قد يعجبك ايضا