وأخيرا.. إخفاء رقم المستخدم من مجموعات “واتسآب”

 

دبي – رويترد عربي| طرحت منصة المراسلة الشهيرة “واتساب” ميزة جديدة ينتظرها عشاق التطبيق منذ سنوات لتعزيز خصوصيتهم.

وتسمح الميزة للمستخدمين بـ”إخفاء أرقام هواتفهم من مجموعات دردشة فرعية معينة” داخله.

يذكر أن “واتساب” المملوكة لشركة «ميتا» الأمريكية أتاحت لمستخدميها قدرة إخفاء حالتهم أثناء الاتصال بالإنترنت.

وقال موقع «WABetaInfo» التقني إن “واتساب” سيمسح للأشخاص بإخفاء أرقام الهواتف من مجموعات دردشة يحددونها.

وأشار إلى أنه سيلغى تنشيط هذا الخيار افتراضيًا.

كما أضاف القائمون على تطبيق “واتسآب” للتواصل الاجتماعي ميزة تسمح بنقل بيانات التطبيق ومحادثاته بسهولة ما بين أجهزة أندرويد و iOS.

Advertisement

وتتيح للمستخدم نقل حساب “واتس آب”، وصورة الملف، والمحادثات، وسجل الدردشة، وملفات الوسائط وإعدادات المراسلة من هاتف أندرويد لآيفون والعكس.

لكنه لن يستطيع نقل سجل المكالمات أو “رسائل الدفع” كميزة لا تتوفر بغالبية البلدان حاليا من “واتسآب”.

وللاستفادة من الميزة الجديدة:

يجب على المستخدم تحميل التطبيق وتحديثه على كلا الجهازين

استعمال نفس رقم الهاتف الموصول بحساب التطبيق على جهازه القديم.

وأتاح تطبيق التراسل الفوري “واتسآب” إمكانية حذف الرسائل سواء بالمحادثات الفردية أو الجماعية، بغض النظر عن نظام تشغيل الهاتف الذكي.

ويمكن أن يرى الطرف المستقبل الرسالة علامة أن المُرسل حذف رسالة ما، لكن بوسعه اللجوء لخاصية النسخ الاحتياطي “backup” للاطلاع عليها.

وللاطلاع على هذه الرسائل المحذوفة

يكفي أن يقوم الشخص بخطوات بسيطة أولها إزالة تطبيق “واتساب” من الهاتف ثم إعادة تحميله والتسجيل فيه.

وحين تسجيل المستخدم للدخول إلى التطبيق، يستطيع استعادة كافة المحادثات، بما فيها الرسائل المحذوفة، وعندئذ يجري عرضها كم لو أنها لم تحذف.

وأضاف القائمون على منصة واتسآب للمراسلة الفورية والأكثر شيوعًا والأكثر استخدامًا في العالم نيتها طرح أكثر من 15 ميزة جديدة في التطبيق.

وقالت الشركة في بيان، أنها ستطرح ميزة المجتمعات والتي تسمح بإنشاء مجمعات لمشاركة الرسائل والصور ومقاطع الفيديو والمزيد مع مجموعة من الأشخاص”.

وأشارت إلى أنها أضافت ميزة توسيع عدد أفراد المجموعات لتشمل 512 شخصًا بدلًا من 256 شخص، وسترفع حجم الملفات المرسلة إلى 2 جيجا بايت.

وأتاحت الشركة للمستخدمين التعبير عن مشاعرهم تجاه الرسائل، وستسمح للمشرفين حذف الرسائل غير المرغوب فيها.

وستزيد عدد من يمكن إجراء معهم مكالمة فيديو والصوتية.

وقالت إنها ستضيف ميزة مرشح الدردشة الذي سيقوم بتحديد مصدر الرسائل سواء من جهات الاتصال والأرقام المجهولة.

وبينت الشركة أنها أضافت ميزة الوضع المصاحب لمزامنة أجهزة متعددة.

 وذكرت أنه لن تسمح بربط بعض الأجهزة في حساب واتسآب واحد، وستضيف ميزة استطلاع الرأي.

وبينت أنه سيتم إضافة ميزات أخرى منهما تأمين واتساب واقرأ لاحقًا وستزيد مهلة حذف الرسائل.

وكذلك ظهور صورة الملف الشخصي في الإشعارات وزر لتسجيل الدخول والخروج.

وقدم خبراء التكنولوجيا نصائح لمستخدمي تطبيق المراسلة الفوري “واتسآب” لإجراء 3 تغييرات رئيسية ‏ب قائمة “الإعدادات” مطلع عام 2022، تعزز خصوصيتهم.‏

ويعتبر قفل “واتسآب” بشكل منفصل بهاتف “آيفون” أمرًا مهمًا للغاية، لأنه يمنع استخدام هاتفك والاطلاع على الرسائل الخاصة بك.

ولتفعيل هذه الخطوة: يجب الذهاب إلى إعدادات “واتسآب”، ثم انقر فوق “الحساب”، واختيار “الخصوصية”.

ومن “الخصوصية”، تشغيل “قفل الشاشة” باستخدام خاصيتي بصمة الإصبع أو الوجه.

وأتيح خيار تحديد فترة زمنية عندما تكون إحدى الخاصيتين مطلوبة مجددًا.

وبعد تنشيطها، كلما ذهبت لفتح تطبيق “واتسآب”، سيطلب منك بصمة إصبعك أو صورة وجهك للتحقق من أنك تقرأ محادثاتك الخاصة فعلًا.

وأضيف للتطبيق الشهير ميزة التدمير الذاتي التلقائي للنصوص الجديدة بعد يوم واحد.

ويعزز التحديث خصوصيتك، عن طريق تدمير رسائل “واتسآب” القديمة.

ويمكنك ضبط خاصية “الرسائل المختفية” لتشغليها تلقائيا لجميع الدردشات الجديدة، دون التأثير على المحادثات الحالية.

وتمت إضافة مدتين جديدتين للرسائل المختفية، هي 24 ساعة و90 يوما.

وبإمكانك لاختيار من بين 4 خيارات في المجموع، هي 24 ساعة، و7 أيام، و90 يوما، أو إيقاف الميزة نهائيا.

ولتفعيل الميزة عليك الانتقال إلى الإعدادات، ثم النقر على الحساب، واختيار “الخصوصية”، ثم قم بتشغيل مؤقت الرسائل الافتراضي.

وطرحت قبل بضعة أسابيع فقط، لذا تأكد من تحديث “واتسآب” إلى أحدث إصدار.

والميزة ليست مثالية، إذ يمكن لأي شخص تصوير رسائلك أو نسخها للاحتفاظ بسجل لها.

فإذا كنت ترغب بالاحتفاظ بشيء ما بعيدًا عن الإنترنت، ففكر بعدم نشره، إلا إذا كنت تراسل شخصا هو موضع ثقة تامة.

آخر تغيير يجب عليك القيام به في تطبيق “واتسآب” مع بداية 2022 هو تشغيل “التحقق بخطوتين”.

 

للمزيد| تحقيق يثبت ضعف الخصوصية في “واتسآب” يثير ذعرا عالميا

لمتابعة صفحتنا عبر فيسبوك اضغط من هنا

قد يعجبك ايضا