يسبب الموت خلال 10 أيام.. العراق تكشف عن مرض قاتل ينتقل من الحيوان للإنسان

كشفت وزارة الصحة والبيئة العراقية، خطورة مرض الحمى النزفية، الذي ينتقل من الحيوان إلى الإنسان، ولا يوجد أي علاج أو لقاح حتى وقتنا الحالي.

بالإضافة إلى ذلك يسبب هذا المرض الخطير الموت بنسبة 60 %.

وقال هيثم العبيدى، مدير تعزيز الصحة في وزارة الصحة العراقية، في تصريحات صحفية له، أن المرض ينتشر من خلال مخالطة الحيوانات المصابة.

أو التعرض للدغات البعوض، أو القراد الذي يتكاثر على جلدها، أو من يقوم بذبحها بسبب عدم استخدامه للكفوف أو ارتداء الملابس والنظارات.

أو من خلال دم الأضاحي عن طريق جروح أصيب بها الإنسان، أو التعرض لدم مصاب أو سوائل الجسم الأخرى.

وطلب العبيدى من المواطنين نظرا لاقتراب عيد الأضحى المبارك، أخذ الحيطة والحذر من مرض الحمى النزفية الفيروسية الخطيرة.
وذلك بسبب أنه معدي وينتقل من الماشية المصابة إلى الإنسان، كما يسبب اعراضا قوية ونزيفا.

وأيضا سبب الوفاة بنسبة تبلغ 60 %.

Advertisement

بالإضافة إلى ذلك أشار إلى أنه ينتشر من خلال مخالطة الدم للماشية.

حيث ينتشر لاحقا من إنسان إلى آخر عن طريق ملامسة دمه أو أعضائه أو سوائل جسمه الأخرى.

وأكد العبيدى، أن أعراض هذا المرض الخطير تبلغ مدة حضانته أسبوعين، حيث تشابه الإنفلونزا.

كما تظهر منذ الأسبوع الأول، وهي حمى قوية، وصداع وإسهال وغثيان وقئ، وآلام في العضلات والعظام والمفاصل.

بالإضافة إلى ذلك يكون الأسبوع الثاني هو الأخطر حيث يحدث نزيف بكافة مناطق الجسم كالقئ والإسهال الدموي.

وتستمر هذه الأعراض لمدة 10 أيام ثم تحدث الوفاة خلالها.

وأكد مدير تعزيز الصحة في وزارة الصحة العراقية، عدم وجود أي علاج أو لقاح محدد لهذا المرض الفيروسي حتى وقتنا هذا.

الجدير بالذكر أنه تم تسجيل ثلاث وفيات بمرض الحمى النزفية خلال الأسبوعين الماضيين، واحدة في بغداد.

إضافة إلى اثنتين في ذى قار، وذلك مع وجود حالتين مشتبه بهما، وفقا لما نقلته روسيا اليوم.

قد يعجبك ايضا