الداعية المصري خالد الجندي يشعل التواصل بإطلالة جديدة

 

القاهرة – رويترد عربي| تسبب أحدث ظهور للداعية المصري خالد الجندي بنيو لوك جديد مفاجئ لجمهوره بعيدًا عن إطلالاته السابقة، بضجة في مواقع التواصل.

وشارك الداعية خالد عبر حسابة بـ”فيس بوك” صورة له ظهر فيها وهو يرتدي ملابس كاجوال.

وأعلن الجندي في تعليقه عليها عن حلقته الجديدة من برنامجه “لعلهم يفقهون”.

وأرفق تعليقًا: “تشاهدون بعد قليل فضيلة الشيخ خالد وحلقة جديدة من برنامج لعلهم يفقهون على قناة dmc”.

وكانت تصريحات  الجندي عن حكم سماع الأغاني خلال حلقة ببرنامجه “لعلهم يفقهون” تسبب بضجة واسعة.

وقال خالد إن حكم سماع الأغاني من وجهة نظره حلال وجائز.

وذكر الجندي أن المسألة بها رأيان أحدهم يؤكد أنها حرام لدرجة أنها تُعد كبيرة من الكبائر والآخر أنها حلال وجائزة ومباحة وعبادة أيضًا.

وقال الجندي: “أنا شيخ وعندي بيانو في البيت وبعزف عليه.. أنا أبلغتك بالرأيين”.

وأضاف: “بأدلة كل رأي ولكن رأيي أنها جائزة وليس معناه الالتزام به.. لو كنت ترى أنها حرام فهذا أمر يخصك لكن لا تنكر عليا رأيي”.

وأكمل الجندي الذي يشتهر بأنه داعية مصري يثير الجدل: “اللهو ليس حرامًا طالما لم يشغل الإنسان عن ذكر الله عز وجل”.

وقال: “أي شيء يفعله الإنسان ويضله عن سبيل الله يوصله للخروج من الملة”.

وكان حديث متلفز لداعية إسلامي في مصر تسبب بضجة كبيرة، لتناوله قضية غشاء البكارة لدى الإناث.

وقال الجندي خلال تقديمه برنامج “لعلهم يفقهون” المذاع عبر فضائية “دي إم سي” المصرية إنه “لا يوجد ما يسمى بغشاء البكارة”.

وأشار إلى أن ” البكارة المقصود بها في الشرع هو عدم السبق للفتاة الزواج”.

وأوضح أن “ما يثار حول فض غشاء البكارة في ليلة الزفاف ليس إلا فلكلورًا جاء عن جهل وعدم علم”.

وقال: “إذا كان للبكورة غشاء، فان للشرف علامة، والله ستير، كيف من يستر الناس يضع علامة للشرف”.

و الجندي هو داعية وعضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.