الكشف عن تفاصيل جديدة بشأن زلزال “مرفأ بيروت”

بيروت – رويترد عربي| كشفت لبنان يوم الأربعاء، عن تفاصيل جديدة بشأن زلزال انفجار مرفأ بيروت والذي راح ضحيته العشرات.

وقال سفير لبنان لدى روسيا شوقي بونصار إن كافة الاحتمالات مفتوحة بشأن مسببات الانفجار الهائل في بيروت وإنه لا يمكن الجزم حتى الآن.

وأكد أن “دولا أجنبية ستعمل على توفير مساعدات في تحقيق زلزال مرفأ بيروت. وفق حديثه لوكالة سبوتنيك.

وأشار بونصار إلى أن “لا أحد يعلم طبيعة ما جرى حتى اليوم”، مشيرًا إلى أن العالم ينتظر نتائج التحقيق لمعرفة كافة التفاصيل.

وحول معلومات امتلاك رجل أعمال روسي للشحنة المتفجرة.. أكد أنها مجرد معلومات سوشيال ميديا.

ونبه بونصار إلى أن “الأسئلة التي بحاجة للإجابة عنها هي أن شحنة خطيرة بهذا المستوى والحجم والكمية لماذا تخزن؟”.

وقال: “هذه الشحنة ظلت سبع سنوات بمكان قريب من مناطق سكنية مع كل خطرها، لذلك ننتظر نتائج التحقيق”.

Advertisement

وكانت صحيفة لبنانية كشفت النقاب عن الفرضيات التي يركز عليها خبراء تحقيق أجانب في مسرح جريمة زالزال انفجار مرفأ بيروت.

وأفادت صحيفة “الجمهورية​” بأن الخبراء يبحثون عن إجابات لـ 5 أمور هي “مسار ​سفينة​ نيترات الأمونيوم، وكيف وصلت بيروت​؟ ولماذا؟ ومن أوصلها؟ وكذلك لماذا أفرغت؟”.

وذكرت أن منها أيضًا كيف جرى تخزينها؟ وهل روعيت معايير  سلامة تتطلبها هكذا مواد خطيرة تحدث زلزال ؟ وهل خزنت وحدها أم مع مواد أخرى؟.

وبينت الصحيفة إلى أن الخبراء يبحثون عن إجابات عمن قرر تخزينها؟ ولماذا؟.

ونبهت إلى أن التركيز يدور على “فرضية وقوع تفجير مقصود بعامل داخلي”.

وأشارت إلى أنه وعليه يجري التنقيب عن أدلة وقرائن، خاصة أن هناك آثار​ لمواد متفجرة غير نيترات الأمونيوم”.

ونقلت عن مصادر مطلعة قولها إن التحقيق يمر بتقنية وسرية مطلقة.

وأكدت أن الفريق لم يفصح عما يؤكد فرضية وقوع تفجير مقصود من الداخل.

وكان الرئيس اللبناني العماد ميشال عون كشف عن محاسبة كل من يثبت تورطه في زلزال بيروت.

وقال عون بكلمته أمام مؤتمر المانحين لدعم لبنان، إنه “ستتم محاسبتهم وفق القانون”.

قد يعجبك ايضا