اتحاد الكرة المصري يعدل من خطط استئناف النشاط بعودة الكأس قبل الدوري

القاهرة – رويترد عربي|

يسعى مسؤولو الاتحاد المصري لكرة القدم, لاستئناف بطولة كأس مصر في 25 من يوليو المقبل وليس الدوري كما أعلن وزير الشباب والرياضة المصري أشرف صبحي.

وقالت تقارير صحفية مصرية اليوم، أن اتحاد الكرة المصري ينوي استكمال بطولة كأس مصر في 25 يوليو أو 28 من ذات الشهر من أجل اختبار الإجراءات الخاصة بفيروس كورونا في تلك المباريات قبل استكمال بطولة الدوري من شهر أغسطس.

وأضافت التقارير أن اتحاد الكرة سوف يواصل اجتماعاته اليوم مع مسئولي الأندية المصرية بعد يومي الثلاثاء والأربعاء من أجل الحديث عن عودة النشاط الرياضي بالفترة المقبلة.

وسمحت وزارة الشباب والرياضة المصرية بعودة الأندية إلى التدريبات بداية من يوم السبت المقبل تمهيدا لعودة بطولة الدوري المصري.

ويعتبر الموعد الأقرب لاستكمال بطولة الدوري المصري وهو في السابع من أغسطس المقبل.

Advertisement

وسبق وأن أعلن وزير الشباب والرياضة المصري أشرف صبحي عن استئناف مسابقة الدوري المصري المحلي لكرة القدم اعتبارا من 25 يوليو، بعد توقف لأشهر بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وصرح صبحي في مؤتمر صحافي إن عودة “النشاط التدريبي لكرة القدم ستكون يوم 20 يونيو، على أن يتاح بدء المنافسات الرسمية لأنشطة اتحاد كرة القدم يوم 25 يوليو”.

وتوقفت منافسات الدوري المصري لموسم 2019-2020 منتصف مارس بسبب انتشار فيروس كورونا, مع تصدر حامل اللقب الأهلي ترتيب جدول الدوري برصيد 49 نقطة من 17 مباراة خاضها، بفارق 16 نقطة عن المقاولون العرب الثاني الذي خاض 18 مباراة.

وأشار الوزير المصري ان المنافسات الرياضية التي لا تشهد احتكاكا مباشرا بين اللاعبين، ستعاود نشاطها اعتبارا من الأول من يوليو.

وأضاف صبحي ان السلطات المعنية أعدت “دليلا استرشادياً لكيفية عودة النشاط الرياضي وفقًا لإجراءات احترازية وصحية صارمة، وعلى كل هيئة ترغب في استئناف النشاط أن تراعي هذه الارشادات والتدابير”.

وتابع الوزير, “كل نشاط سيعود سيكون له احترازات وإجراءات عامة، وبعد الوفاء بها سيكون هناك احترازات خاصة لكل موقع، و مجالس إدارات كل هيئة ستكون مسؤولة عن تطبيق هذه الإجراءات”.

صرح نادر سعد المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء المصري، أن هناك شرط وحيد لاستئناف الأنشطة الرياضية في الأندية ويعود النشاط الرياضي في البلاد.

وكشف سعد خلال تصريحات تليفزيونية: “إذا صارت الأمور كما نتوقع ونتمنى وبدأت الإصابات اليومية تقل تدريجيا قبل نهاية شهر يونيو ستعود الأنشطة الرياضية في الأندية”.

وتابع “وقتها سيعود النشاط الرياضي في مصر، ولكن ذلك يتوقف على ما سيحدث حتى 30 يونيو”.

وبخصوص قرار مجلس الوزراء بإعادة فتح الأندية بداية من يوم 15 يونيو، بين نادر سعد أن “فتح الأندية لسبب رئيسي وهو إجراء إصلاحات وصيانة وتعقيم وتجديد الاشتراكات الخاصة بالأعضاء”.

وأشار “ما سيحدث في الأندية بداية من يوم 15 وحتى نهاية شهر يونيو، سيكون فترة تمهيدية لإعادة الفتح التدريجي في الأندية وعودة النشاط الرياضي، إذا صارت الأمور من حيث أعداد إصابات كورونا كما نتوقع ونتمنى”.

حيث سجلت وزارة الصحة المصرية حتى الآن أكثر من 41 ألف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد، مع تعافي 11.108 حالة ووفاة 1422.

 

اقرأ المزيد

مصر تحدد شرط وحيداً لعودة الأنشطة الرياضية

قد يعجبك ايضا