هروب مفاجئ.. قرار جديد لجماعة الإخوان المسلمين في تركيا

قررت جماعة الإخوان حل جميع مكتبها في تركيا وأيضا مجلس شورى الإخوان، وذلك بعد قرار السلطات التركية وقف جميع أنشطة جماعة الإخوان الإعلامية من أراضيها.

 وما تبعه من تعليمات لعدد من مذيعي الجماعة بوقف جميع أنشطتهم الإعلامية عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وأوضح مصدر لـ “العربية. نت” أن جماعة الإخوان قررت إخراج جميع عناصرها وأنشطتها من تركيا.

والرحيل لدول أخرى مثل كندا وبريطانيا وماليزيا وهولندا، فضلا عن عدد من دول البلقان.

بالإضافة إلى ذلك كانت جماعة الإخوان قد خططت لنقل جميع فضائياتها الموجهة لجمهورية مصر العربية خارج تركيا خلال مدة لا تتجاوز 3 شهور.

حيث قررت الجماعة نقل فضائية “وطن” والتي مملوكة بشكل كامل لها ودمجها في فضائية “الحوار” التي يديرها الإخواني الفلسطيني عزام التميمي من لندن.

علاوة على ذلك تعتزم فضائية “الشرق” المملوكة للمرشح الرئاسي الأسبق أيمن نور الانتقال للبث من خارج تركيا أيضا.

Advertisement

وذلك لحين تنفيذ قرار النقل، حيث قررت الالتزام بجميع تعليمات السلطات التركية بوقت البرامج التحريضية ضد مصر ودول الخليج.

وأيضا منع بث أي محتوى يخالف التعليمات التركية، أما في فضائية “مكملين”.

فقد قرر ممول الفضائية عبد الرحمن أبو ديه بتحويلها إلى قناة للمنوعات.

كما أن يبحث في الوقت الحالي إسناد الإشراف على هذه البرامج إلى مطرب شهير لحتى يتم ترتيب عملية النقل إلى لندن.

يشار إلى أن تركيا كانت قد أعلنت عن رغبتها في استئناف اتصالاتها الدبلوماسية مع مصر خلال مارس الماضي.

حيث أجرى وفد تركي برئاسة نائب وزير الخارجية، سادات أونال، في مايو الماضي بأول زيارة من نوعها منذ 2013، إلى القاهرة.

وذلك لإجراء محادثات استكشافية مع مسؤولين مصريين.

وفي وقت لاحق، أكد سامح شكري، وزير الخارجية المصري، توقف المباحثات في الوقت الحالي.

وعدم وجود أي موعد محدد لاستئناف اللقاءات الاستكشافية وذلك من أجل إعادة العلاقات المتبادلة.

وذلك على خلفية تباين وجهات النظر بين القاهرة وأنقرة في عدد من القضايا، وأبرزها الملف الليبي.

قد يعجبك ايضا