وفاة أشرف أبو اليسر بعد أسابيع من تعويضه بـ 6 ملايين جنيه محمد رمضان مافيا

توفى منذ قليل، الطيار المصري أشرف أبو اليسر، صاحب أزمة الفنان محمد رمضان، وذلك بعد تعرضه لوعكة صحية، دخل على إثرها إحدى المستشفيات منذ فترة تتجاوز الشهر.

يأتي دخول الطيار الموقوف الرعاية المركزة، بعد أسابيع قليلة من قضاء المحكمة الاقتصادية بالقاهر، بتعويضه بمبلغ 6 ملايين جنيه من محمد رمضان.

وذلك عن الأضرار التي لحقت به، بسبب صورة نشرها الفنان المصري وهو داخل كابينة القيادة على متن طائرة كان يقودها الكابتن أشرف أبو اليسر، ورفض الدعوى الفرعية.

وذكرت الدعوى، أن الفنان المصري استغل صورة موكله في الترويج لنفسه بنشر فيديو كليب لأغنية جديدة لها تحمل اسم “مش بتفتش في المطار”.

استغل رمضان صورة الكابتن أبو اليسر في مشهد استعراضي داخل كابينة القيادة، مما تسبب في إلحاق أضرار مالية جسيمة وأدبية له.

 الجدير  بالذكر أن تقدم المحامين ببلاغ للنائب العام المستشار حمادة الصاوى، ضد محمد رمضان.

والطيار أشرف أبو اليسر، كابتن طائرة شركة سمارت للطيران وذلك لإحالتهم للتحقيق.

Advertisement

 واتهم البلاغ المقيد برقم  8847 لسنة 2020 عرائض النائب العام.

بأن الفنان المصري استخدم سلوكا من شأنه أن يؤدى للإضرار بوسائل الاتصال أو السيطرة المخصصة للملاحة الجوية.

وذلك يتعرض سلامة الطيران للخطر، حيث قام بقيادة طائرة دون حصوله على إجازات أو الأهليات المقررة لذلك.

كما أن محمد رمضان زاول نشاطا من أنشطة الطيران المدني قبل حصوله على ترخيص من وزير الطيران المدني.

 مما يعرض سلامة الطيران للخطر، وقاد طائرة دون الحصول على إجازات أو الأهليات المقررة لذلك.

وزاول نشاطًا من أنشطة الطيران قبل الحصول على ترخيص من وزير الطيران المدني.

علاوة على ذلك قام بعمل من أعمال الطيران المدني دون حصوله على تصريح بذلك.

كما أنه أساء إلى سمعة مصر بالخارج، حيث أظهر الدولة بصورة الدولة التي تستخف بركاب طائراتها.

مما تسبب في الإضرار بسمعة الطيران المدني المصري.

وهذا تسبب في وضع شركات الطيران ومنظمة الإيكاو مصر في أدني تصنيف الأمان بالنسبة للطيران المدني.

وكل هذا أثر على سمعة الطيران المدني واقتصاد الدولة المصرية. 

 كما اتهم البلاغ كابتن الطائرة بأنه اشترك مع المتهم الأول، من خلال التحريض والمساعدة.

وذلك سهل له القيام بالجرائم محل المبينة سلفا بالمخالفة لواجبات عمله.

قد يعجبك ايضا