نوكيا تجتاح أسواق العالم بهاتف أندرويد جديد

 

دبي – رويترد عربي| كشفت شركة نوكيا العالمية عن أبرز هواتف أندرويد في عام 2022، وهو هاتف Nokia C21 Plus ، الذي طرح بمواصفات جديدة وسعر منافس.

وصمم الهاتف بهيكل مقاوم للرطوبة والغبار بأبعاد (164.8/75.9/8.6) ملم، وزنه 178 غ.

وأتت شاشته IPS LCD بمقاس 6.52 بوصة، أبعادها “20:9″، دقة عرضها (1600/720) بيكسل، ترددها 90 هيرتزا، ومعدل سطوعها 269 شمعة/م تقريبا.

ويعمل الهاتف بمعالج Unisoc SC9863A، ومعالج رسوميات MG8322>

وجهز بذواكر وصول عشوائي 2 و3 و4 غيغابايت، وذواكر داخلية 32/64 غيغابايت قابلة للتوسيع عبر شرائح microSDXC.

Advertisement

وأضافت له كاميرا أساسية ثنائية العدسة بدقة (13+2) ميغابيكسل قادرة على توثيق فيديوهات 1080p بمعدل 30 إطارا في الثانية.

بينما كاميرا أمامية بدقة 5 ميغابيكسل تعمل مع تقنيات التعرف على الوجوه.

وزودته نوكيا بمنفذين لشرائح الاتصال، ومنفذ 3.5 ملم للسماعات، وأنظمة لتحديد المواقع عبر الأقمار الصناعية.

وأشارت إلى أن به ماسح لبصمات الأصابع، وبطاريات بسعة 4000 و5050 ميلي أمبير.

وكشفت شركة نوكيا العالمية عن نيتها طرح هاتف آخر ضمن مجموعة هواتف أندرويد المنافسة من حيث السعر مقارنة بالمواصفات.

وقالت الشركة إن هاتف Nokia C2 2nd Edition بهيكل بأبعاد (154/75.9/10) ملم، وزنه 180 غ، ومحمي بزجاج مضاد للصدمات والخدوش.

وأتت شاشة هاتف نوكيا IPS LCD بمقاس 5.7 بوصة، دقة عرضها (690/480) بيكسل، ترددها 60 هيرتزا، ومعدل سطوعها 188 شمعة/م تقريبا.

ويعمل بنظام Android 11 (Go edition)، ومعالج Quad-core 1.5 GHz، وذواكر وصول عشوائي 1 أو 2 غيغابايت، وذواكر داخلية 32 غيغابايت.

وزودته بكاميرا أساسية بدقة 5 ميغابيكسل، وأمامية بدقة 2 ميغابيكسل تعمل مع خاصية التعرف على الوجوه.

وأضافت نوكيا له بمنفذين لشرائح الاتصال، ومنفذ microUSB 2.0، ومنفذ 3.5 ملم للسماعات، ومستقبل لإشارات الراديو FM.

وجاء بأنظمة لتحديد المواقع عبر الأقمار الصناعية، وتقنيات “بلوتوث-5″، وبطارية Li-Ion بسعة 2400 ميلي أمبير.

ورجحت ظهوره بالأسواق العالمية مع بداية الربع الثاني من العام الجاري، وبأسعار تتراوح ما بين 70 و85 دولارا.

وكشفت شركة نوكيا العالمية عن نيتها طرح هاتف آخر ضمن مجموعة هواتف أندرويد المنافسة من حيث السعر مقارنة بالمواصفات.

وقالت الشركة إن هاتف Nokia C2 2nd Edition بهيكل بأبعاد (154/75.9/10) ملم، وزنه 180 غ، ومحمي بزجاج مضاد للصدمات والخدوش.

وأتى جوال نوكيا شاشة IPS LCD بمقاس 5.7 بوصة، دقة عرضها (690/480) بيكسل، ترددها 60 هيرتزا، ومعدل سطوعها 188 شمعة/م تقريبا.

ويعمل بنظام Android 11 (Go edition)، ومعالج Quad-core 1.5 GHz، وذواكر وصول عشوائي 1 أو 2 غيغابايت، وذواكر داخلية 32 غيغابايت.

وزودته بكاميرا أساسية بدقة 5 ميغابيكسل، وأمامية بدقة 2 ميغابيكسل تعمل مع خاصية التعرف على الوجوه.

وأضافت نوكيا له بمنفذين لشرائح الاتصال، ومنفذ microUSB 2.0، ومنفذ 3.5 ملم للسماعات، ومستقبل لإشارات الراديو FM.

وجاء بأنظمة لتحديد المواقع عبر الأقمار الصناعية، وتقنيات “بلوتوث-5″، وبطارية Li-Ion بسعة 2400 ميلي أمبير.

ورجحت ظهوره بالأسواق العالمية مع بداية الربع الثاني من العام الجاري، وبأسعار تتراوح ما بين 70 و85 دولارا.

وتنوي شركة نوكيا طرح هاتف منافس لأحدث هواتف شركة سامسونغ الكورية الجنوبية متوسطة الفئة من حيث المواصفات والسعر.

وجهز هاتف G21 بنسخته الجديدة بشاشة IPS LCD بمقاس 6.6 بوصة، دقة عرضها 2400/1080 بيكسل، ترددها 120 هيرتزا.

وجاء معدل سطوع هاتف نوكيا 409 شمعة/م تقريبا، وبهيكل بأبعاد (166/79/9) ملم، وزنه 199 غ.

وأتى بكاميرا أساسية ثلاثية العدسة بدقة (48+8+2) بيكسل، بعدسة خاصة لتصوير الماكرو.

بينما الكاميرا الأمامية له بدقة 16 ميغابيكسل وتعمل مع تقنيات التعرف على الوجوه.

ويضمن أداءه الجديد نظام تشغيل Android 11، ومعالج MediaTek Helio P65، ومعالج رسوميات Mali-G52 MC4.

وأشار إلى أن ذلك يضمن ذواكر وصول عشوائي 6 غيغابايت، وذواكر داخلية 128/256 غيغابايت قابلة للتوسيع عبر شرائح microSDXC.

وزودت نوكيا هاتف بمنفذين لشرائح الاتصال، ومنفذ 3.5 ملم للسماعات، وشريحة NFC للدفع الإلكتروني، وبطارية 5000 ميلي أمبير.

كما أزاحت شركة نوكيا العالمية الشهيرة عن مواصفات هاتف X100 الذي تأمل عبره تحقيق مبيعات ممتازة في سوق الهواتف الذكية في العالم.

وصنع الهاتف من هيكل معدني وزجاج مضاد للصدمات والخدوش، أبعاده (171.4/79.7/9.1) ملم، ووزنه 217 غ.

وجاءت شاشة هاتف نوكيا IPS LCD بمقاس 6.67 بوصة، دقة عرضها (2400/180) بيكسل، ترددها 120 هيرتزا.

بينما معدل سطوعها 395 شمعة/م تقريبا، ومحمية بزجاج Corning Gorilla Glass 3.

وسيعمل هاتف نوكيا بنظام تشغيل Android 11، ومعالج Qualcomm Snapdragon 480 5G.

كما به ذواكر وصول عشوائي 6 غيغابايت، وذواكر داخلية 128 غيغابايت قابلة لتوسيع عبر شرائح microSDXC.

فيما كاميرته بأربع عدسات بدقة (48+5+2+2) ميغابيكسل، والأمامية بدقة 16 ميغابيكسل تتعرف بتقنيات على الوجوه.

وجهزت نوكيا الهاتف بمنفذين لشرائح الاتصال، ومنفذ USB Type-C 2.0، ومستقبل لإشارات الراديو FM.

ويحتوي على شريحة NFC، وبطارية بسعة 4470 ميلي أمبير مع شاحن سريع باستطاعة 18 واطا.

وأزاحت شركة نوكيا العالمية الستار عن جهاز T20 الجديد الذي سيدخل المنافسة بقوة بعالم الحواسب اللوحية العاملة بأنظمة أندرويد.

وصنع الحاسب بهيكل من البلاستيك وأحيط بإطارات متينة من الألومينيوم، بينما يبلغ وزنه 465غ، وجاءت أبعاده (247.6/175.5/7.8) ملم.

وجهز هاتف نوكيا بشاشة IPS LCD بمقاس 10.4 بوصة، دقة عرضها (2000/1200) بيكسل، ومعدل سطوعها 230 شمعة/م تقريبا.

وسيعمل بنظام Android 11، ومعالج Unisoc T610، ومعالج رسوميات Mali G52.

وجاء بذواكر وصول عشوائي 3 و4 غيغابايت، وذواكر داخلية 32 و64 غيغابايت قابلة للتوسيع عبر بطاقات microSDXC.

وتميزت الكاميرا الأساسية بدقة 8 ميغابيكسل، لتوثيق فيديوهات 1080p بمعدل 30 إطارا في الثانية.

بينما الكاميرا الأمامية فبدقة 5 ميغابيكسل وتعمل مع تقنيات التعرف على الوجوه.

وحمل هاتف نوكيا منفذ لشرائح الاتصال مع الشبكات الخلوية، ومنفذ 3.5 ملم للسماعات، ومستقبل لإشارات الراديو FM.

وجاء ببطارية بسعة 8200 ميلي أمبير تكفيه ليعمل لأكثر من 10 ساعات بالشحنة الواحدة، أما سعره بالأسواق العالمية فسيكون 200 دولار.

وسربت وسائل إعلام عالمية يوم الاثنين، ما قالت إن مواصفات مسربة في حاسب سامسونغ اللوحي المرتقب “غلاكسي تاب 7”.

وأفاد موقع “إنغادجيت” التقني المتخصص بأن سامسونغ تخلت مواصفات رئيسية مميزة عدة في حواسبها اللوحية.

وقال إن من أبرز ما تخلت عنه سامسونغ من ميزات هو شاشات “سوبر أموليد” اللمسية الفاخرة، واعتماد شاشات “LCD” جديدة.

وبحسب الموقع، فإن الشركة الكورية الجنوبية تنوي تحضير نسخة من “غلاكسي تاب 7” 11 بوصة، بدلا من المعتادة 12.4 بوصة.

لكن في الحاسب المرتقب، تبثث سامسونغ قارئ بصمة الأصبع على جانب الحاسب، بدلا من وضعه كمستشعر بالشاشة.

وأفاد الموقع بأنه سيجري تعزيز حاسب “غلاكسي تاب 7” اللوحي بمعالج خارق من نوع “سنابدراغون 865 بلس” ويدعم الجيل الخامس.

وسيتضمن ذاكرة وصول عشوائي “رام” بسعة 6 غيغابايت وسعة تخزين داخلية 128 غيغابايت.

وبين الموقع أنه الحاسب به كاميرا خلفية رئيسية 13 ميغابيكسل، وأمامية بدقة 5 ميغابيكسل، وقلم “إس بين” الذكي.

لكن سيدعم حاسب سامسونغ بتقنية Wireless DeX الثورية الجديدة، وبها تسهيل ربط أي حاسب لوحي مع أجهزة سطح المكتب.

ويتوقع أن يخفض اعتماد شاشات “إل سي دي” في حاسب “تاب 7” سعر الحاسب عن 649 دولار.

وكانت شركة “سامسونغ” الكورية الجنوبية حماية مستخدمي هواتفها من خلال طرح شاحن لاسلكي يقي من فيروس كورونا المستجد.

وقالت الشركة إن الهاتف الذكي من أكثر الأمور التي قد تعرض الإنسان للإصابة بفيروس “كورونا” نظرًا لملامسته لليدين طوال اليوم.

وأوضحت أن شاحن “ITFIT UV Sterilizer” الجديد يتميز باستخدامه للأشعة فوق البنفسجية للتعقيم.

وأكدت سامسونج قدرة الأشعة الموجودة في الشاحن على قتل 99% من البكتيريا والجراثيم وما شابه بـ 10 دقائق فقط.

لكن دراسة بحثية حديثة أظهرت قدرة فائقة لمصابيح الأشعة فوق البنفسجية على قتل “99.9% من الفيروسات التاجية المحمولة جوًا”.

وبينت الشركة أن شاحن جالاكسي الجديد بهيئة صندوق أبيض كبير مع غطاء مغناطيسي.

وأشارت إلى أنه لديه القدرة على تحمل هواتف ضخمة بحجم “غلاكسي إس 20 ألترا”.

وأوضحت سامسونغ أن شاحنها الجديد ليس مخصصا لهواتف “سامسونغ” فقط، بل لأي جهاز يدعم الشحن اللاسلكي.

 

قد يعجبك ايضا